محتجون في لندن يشتبكون مع الشرطة في مظاهرة ضد كاميرون

Sat May 9, 2015 7:53pm GMT
 

لندن (رويترز) - رشق محتجون قوات الشرطة بزجاجات وعلب معدنية وقنابل دخان خلال مظاهرة في وسط لندن يوم السبت احتجاجا على إعادة انتخاب رئيس الوزراء ديفيد كاميرون زعيم حزب المحافظين.

واندلعت الاشتباكات عندما واجه المتظاهرون الذين كانوا يطلقون الأبواق ويقرعون الأواني ويرددون عبارات بذيئة صفوفا من الشرطة أمام البوابة المؤدية إلى مقر رئاسة الوزراء في داوننج ستريت. وخلال الاحتجاج ألقيت دراجة هوائية على الشرطة.

وقال متحدث باسم شرطة سكوتلاند يارد إن الشرطة اعتقلت أربعة أشخاص وإن اثنين من الضباط أصيبا بجروح طفيفة.

وقال مصور لرويترز إنه يقدر عدد الأشخاص الذين شاركوا في الاحتجاج بنحو 200 شخص بينهم مجموعة من 25 شابا ملثما كانوا يرتدون ملابس سوداء. وأضاف أن الشرطة أغلقت لفترة وجيزة شارع وايت هول بوسط لندن أمام حركة المرور لكنها أعادت فتحه في وقت لاحق وحاصرت اخر مجموعة متبقية من المحتجين وكانوا عدة عشرات.

وفاز كاميرون بفترة ولاية ثانية مدتها خمس سنوات في الانتخابات التي جرت يوم الخميس بعد حصوله على أغلبية مطلقة في البرلمان.

وكانت حكومة كاميرون قلصت الانفاق العام بشكل كبير لخفض العجز في الميزانية ووعدت بالمزيد في هذا الاتجاه.

(إعداد حسن عمار للنشرة العربية-تحرير أحمد حسن)

 
اشتباكات بين الشرطة ومحتجين على إعادة امتخاب رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون في وسط لند يوم السبت. تصوير ستيفان ورموث - رويترز