10 أيار مايو 2015 / 12:17 / بعد 3 أعوام

سائقو قطارات ألمان ينهون إضرابا طويلا رغم عدم إبرام صفقة بشأن الأجور

برلين (رويترز) - بدأت حركة القطارات في ألمانيا تعود تدريجيا إلى طبيعتها يوم الأحد بعد أن أنهى سائقو قطارات إضرابا استمر قرابة أسبوع وهو الأطول في تاريخ شركة دويتشه بان المملوكة للدولة.

محطة قطارات بلا ركاب في برلين يوم 7 مايو ايار 2015. تصوير: هانيبال هنيشكيه -رويترز

لكن جوانب من النزاع بشأن الأجور وحقوق التفاوض لا تزال دون حل ورفضت نقابة سائقي القطارات حتى الآن الامتثال لدعوة حكومية للوساطة الأمر الذي أثار المخاوف من حدوث إضرابات أخرى.

وتسبب الإضراب في ارتباك كبير في بلد يستخدم فيه نحو 5.5 مليون شخص شبكة القطارات يوميا وتنقل فيه نحو 620 ألف طن يوميا من البضائع - ما يعادل خمس حركة الشحن- بالقطارات.

وقال خبراء اقتصاد إن الإضراب الذي بدأ بقطارات الشحن يوم الاثنين ثم امتد إلى قطارات الركاب يوم الثلاثاء قد يؤدي إلى تقليص النمو الاقتصادي في الربع الثاني من العام بواقع 0.1 نقطة مئوية الأمر الذي سيكبد أكبر اقتصاد في أوروبا خسائر قد تصل إلى 750 مليون يورو.

وبدأت نقابة (جي.دي.إل.) التي تمثل 20 ألفا من سائقي القطارات الإضراب لدعم مطالب لها بالتفاوض على زيادة الأجور بنسبة خمسة في المئة وتقليص عدد ساعات العمل الأسبوعية من 39 ساعة إلى 37 ساعة بالنيابة عن عمال آخرين في السكك الحديدية بمن فيهم المضيفون.

إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير علا شوقي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below