11 أيار مايو 2015 / 03:43 / منذ عامين

كاميرون الفائز يطلع حزبه على استراتيجيته بشأن الاتحاد الأوروبي

رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون أمام مقر رئاسة الحكومة في لندن يوم 8 مايو ايار 2015. تصوير. فيل نوبل - رويترز

لندن (رويترز) - يعلن رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون الذي عززه فوز حاسم بشكل مفاجيء في الانتخابات العامة أسماء أعضاء حكومته يوم الاثنين ويلتقي مع أعضاء البرلمان من المحافظين الحريصين على معرفة الطريقة التي يعتزم بها استعادة سلطات أكبر من الاتحاد الأوروبي.

وحصل كاميرون على أغلبية صريحة في الانتخابات البرلمانية التي جرت يوم الخميس بزيادة 12 مقعدا عن كل الأحزاب الأخرى مجتمعة مما يتيح له الاستغناء عن حزب الديمقراطيين الأحرار شريكه في الائتلاف السابق والحكم بمفرده.

ووعد كاميرون بإعادة التفاوض بشأن علاقة بلاده مع الاتحاد الأوروبي والدعوة بعد ذلك إلى استفتاء بحلول عام 2017 بشأن ماإذا كانت بلاده تستمر أو تترك الاتحاد الأوروبي وهو قرار له آثار بعيدة المدى على التجارة والاستثمار ومكانة بريطانيا في العالم. لكن رئيس الوزراء يواجه مجموعة قوية من المتشككين داخل حزبه تشعر باستياء مما تصفه ببيروقراطية بروكسل المعوقة وسيتطلب اقناعهم بأي شيء آخر غير الخروج من الاتحاد الأوروبي جهدا كبيرا.

وكان آخر رئيس وزراء من حزب المحافظين يحكم بأغلبية صغيرة وإن كانت أكبر من أغلبية كاميرون جون ميجر الذي قوض حكمه قبل 20 عاما ”المتشككون في أوروبا“ داخل حزبه.

ولذلك فبعد أربعة أيام من إعادة انتخابه يمكن لكاميرون أن يتوقع استقبالا ورديا مما تسمى بلجنة 1922 لأعضاء حزب المحافظين بالبرلمان لكنه سيعرف من مثال ميجر بان شهر العسل قد لا يستمر.

إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية- تحرير معاذ عبد العزيز

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below