12 أيار مايو 2015 / 10:39 / منذ عامين

تركيا واليونان تتفقان على تعزيز إجراءات الأمن في بحر إيجة

وزير الخارجية التركي خلال زيارة لواشنطن يوم 21 ابريل نيسان 2015. تصوير. جاري كاميرون - رويترز

أنقرة (رويترز) - أعلن وزيرا خارجية اليونان وتركيا يوم الثلاثاء اتفاقهما على تعزيز إجراءات الأمن في بحر إيجة المتنازع عليه وشددا على دعم جهود حل النزاع الطويل بينهما على جزيرة قبرص.

وقال وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره اليوناني نيكوس كوتزياس في أنقرة ”ناقشنا إجراءات الأمن التي يمكن أن تتخذ لتجنب النتائج غير المرغوب بها جراء النشاط العسكري في بحر إيجة واتفقنا على سلسلة من الإجراءات لزيادة الأمن في البحر“ دون الإفصاح عن تفاصيل هذه الإجراءات.

كما تحدث الوزيران كلاهما عن حدوث تقدم في المحادثات بشأن جزيرة قبرص والمقرر أن تستأنف يوم الجمعة.

وتركيا هي الدولة الوحيدة حاليا التي تعترف بدولة شمال قبرص التي تأسست بعد غزو القوات التركية للجزيرة عام 1974 ردا على انقلاب نفذه مسلحون من القبارصة اليونانيين.

ويعترف المجتمع الدولي بالحكومة القبرصية اليونانية في نيقوسيا كحكومة شرعية.

وتسارعت في الأعوام القليلة الماضية جهود التوصل إلى حل للقضية القبرصية لأسباب يعود بعضها إلى اكتشاف حقول غاز قبالة سواحل الجزيرة مما قد يعود بالفائدة على الطرفين. لكن لا تزال هناك قضايا شائكة عالقة مثل صلاحيات أي حكومة مركزية على الأراضي القبرصة التركية واليونانية والحكم الذاتي الذي سيتمتع به الطرفان.

وقال تشاووش أوغلو إن ”تركيا واليونان تقدمان دعمهما الكامل وكذلك المجتمع الدولي. عام 2015 فرصة جيدة ولا نريد تفويتها.“

إعداد داليا نعمة للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below