23 أيار مايو 2015 / 05:00 / بعد عامين

الصين وبيرو تتفقان على دراسة جدوى لإقامة خط للسكك الحديدية

لي كه تشيانغ رئيس وزراء الصين (الى اليسار) ورئيس بيرو أولانتا هومالا في القصر الرئاسي في ليما يوم الجمعة. تصوير: ماريانا بازو - رويترز.

بكين (رويترز) - ذكرت وكالة أنباء الصين الجديدة(شينخوا) إن الصين وبيرو اتفقتا على دراسة جدوى مد خط للسكك الحديدية مثير للجدل يبلغ طوله 5300 كيلومتر يربط بين ساحل بيرو المطل على المحيط الهادي وساحل البرازيل المطل على المحيط الأطلسي.

وجاءت هذه الاتفاقية مع وصول لي كه تشيانغ رئيس وزراء الصين إلى بيرو في ثالث محطة له في جولة بأمريكا اللاتينية. واتفقت الصين والبرازيل في الأسبوع الماضي على دراسة جدوي إقامة هذا الخط.

ويمر خط السكك الحديدية المقترح من جبال الأنديز إلى المحيط الهادي ويقلص تكلفة شحن الحبوب والمعادن إلى آسيا. وقالت شينخوا إن كلا من الصين وأمريكا اللاتينية ستستفيد من المشروع بتطوير البنية الأساسية في الوقت الذي يسمح فيه للصين بتصدير "انتاجها الصناعي" والاستثمارات.

وتعهد الرئيس الصيني شي جين بينغ في يناير كانون الثاني باستثمار 250 مليار دولار في أمريكا اللاتينية خلال السنوات العشر المقبلة في إطار حملة لتعزيز نفوذ الصين الباحثة عن الموارد في منطقة تهيمن عليها الولايات المتحدة منذ فترة طويلة.

وشهد لي التوقيع على سلسلة من الاتفاقيات خلال زيارته للبرازيل الأسبوع الماضي تراوحت بين شراء طائرات ركاب من صنع شركة امبراير البرازيلية بمبلغ مليار دولار ورفع حظر على تصدير اللحم البقري البرازيلي.

ومن المقرر أن يجري لي الذي وصل إلى بيرو يوم الجمعة محادثات مع الرئيس أولانتا هومالا ويحضر مؤتمرا صحفيا مشتركا . وسيتوجه لي بعد ذلك إلى تشيلي .

إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below