27 أيار مايو 2015 / 12:28 / بعد عامين

سنغافورة تحتجز مراهقين متشددين أحدهما سعى للانضمام للدولة الإسلامية

سنغافورة (رويترز) - قالت وزارة الداخلية في سنغافورة يوم الأربعاء إن السلطات احتجزت مراهقين متشددين احدهما كان يريد الانضمام لمتشددي تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا.

يأتي احتجاز المراهقين بموجب قانون الأمن الداخلي الذي يسمح بالاحتجاز دون محاكمة لمدة تصل إلى عامين.

واحبطت السلطات في سنغافورة المزدهرة متعددة الأعراق مؤامرات لشن هجمات قبل أكثر من عشر سنوات بعد هجمات الحادي عشر من سبتمبر أيلول التي نفذها تنظيم القاعدة على الولايات المتحدة في 2001.

وفي الآونة الأخيرة تتزايد بواعث القلق في مختلف دول العالم إزاء انضمام الافراد لتنظيم الدولة الإسلامية.

وقالت الوزارة إن احد المشتبه بهما يدعى إم آريفيل عظيم بوترا نورجاي (19 عاما) وأوضحت أنه احتجز في أبريل نيسان لقيامه ”بأنشطة مرتبطة بالإرهاب“.

وأضافت الوزارة أنه قال إنه كان يعتزم شن هجمات في سنغافورة ما لم يتمكن من الانضمام إلى الدولة الإسلامية في سوريا.

ولم تكشف الوزارة عن هوية المشتبه به الثاني لكنها قالت إن عمره 17 عاما وإنه اعتقل هذا الشهر.

إعداد محمد اليماني للنشرة العربية - تحرير علا شوقي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below