27 أيار مايو 2015 / 14:04 / بعد 3 أعوام

اعتقال أكثر من 600 شخص في النيجر منذ فبراير لصلتهم ببوكو حرام

نيامي (رويترز) - قال وزير الداخلية في النيجر حسومي مسعودو أمام البرلمان إن بلاده اعتقلت 643 شخصا منذ فبراير شباط ووجهت لهم اتهامات لصلاتهم بجماعة بوكو حرام النيجيرية الإسلامية.

وأرسلت النيجر ثلاثة آلاف جندي للانضمام إلى قوة إقليمية مشتركة مع تشاد والكاميرون ونيجيريا بهدف سحق تمرد بوكو حرام الذي راح ضحيته الآلاف.

وأضاف مسعودو أنه جرى تفكيك العديد من شبكات بوكو حرام والخلايا النائمة التابعة لها في منطقة ديفا الواقعة في جنوب النيجر على الحدود مع نيجيريا وذلك منذ إعلان حالة الطوارئ في المنطقة في فبراير شباط وإرسال القوات.

وقال الوزير أمام البرلمان في وقت متأخر الثلاثاء ”لو لم يتخذ هذا الإجراء لكانت هناك انتفاضة في قلب ديفا.“

وأضاف أن المعتقلين اتهموا بارتكاب أعمال إرهابية ومؤامرات إجرامية.

وتعرضت ديفا لهجوم عنيف في فبراير شباط عندما شنت بوكو حرام التي تنشد إقامة إمارة إسلامية في شمال نيجيريا هجمات في دول مجاورة.

وبدأت الجماعة هجماتها في 2009 لإقامة دولة تطبق الشريعة الإسلامية.

وسيطرت الجماعة على مساحة كبيرة من الأراضي في مطلع العام لكن القوات النيجيرية تتصدى لها منذ ذلك الحين بدعم من تشاد والنيجر والكاميرون.

وصوت نواب البرلمان يوم الثلاثاء لصالح تمديد حالة الطوارئ في ديفا لثلاثة أشهر.

إعداد ياسمين حسين للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below