27 أيار مايو 2015 / 17:24 / بعد عامين

الخارجية الأمريكية: امريكا ترفض مد المحادثات النووية مع ايران

وزير الخارجية الأمريكي جون كيري ونظيره الايراني جواد ظريف (إلى اليمين) في نيويورك يوم 27 ابريل نيسان 2015 - رويترز

واشنطن (رويترز) - قالت وزارة الخارجية الأمريكية يوم الأربعاء إن الولايات المتحدة لن تدرس مد المهلة المحددة للتوصل الى اتفاق للحد من أنشطة برنامج ايران النووي على الرغم من تصريحات فرنسية وإيرانية تشير الى احتمال مدها حتى يوليو تموز.

وقال جيف راتكي المتحدث باسم الوزارة في مؤتمر صحفي ”لا نفكر في أي مد بعد 30 يونيو.“

وقال راتكي إن الولايات المتحدة تعتقد أن القوى العالمية التي تعمل مع ايران قادرة على تحقيق هدف التوصل إلى اتفاق بحلول المهلة التي حددتها الأطراف لنفسها.

ويعتزم كيري التوجه الى جنيف لحضور اجتماع مع نظيره الإيراني محمد جواد ظريف في جولة جديدة من المحادثات قبل انتهاء المهلة.

وبينما استؤنفت المحادثات في فيينا يوم الأربعاء لتضييق هوة الخلافات بين الأطراف نقل التلفزيون الرسمي الايراني عن عضو وفد التفاوض عباس عراقجي قوله إن من الممكن مد المهلة في تكرار لتصريحات أدلى بها سفير فرنسا لدى الولايات المتحدة جيرار ارو.

وقال راتكي إن كيري يعتزم السفر الى نيجيريا في 29 مايو ايار لحضور مراسم تنصيب رئيس البلاد الجديد قبل التوجه الى جنيف.

وأضاف أن كيري سيزور مدريد وباريس خلال رحلته.

إعداد دينا عادل للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below