30 أيار مايو 2015 / 01:40 / بعد عامين

الانتربول يداهم مكاتب رجال أعمال أرجنتينيين وردت أسماؤهم في فضيحة الفيفا

بوينس أيرس (رويترز) - ذكرت وسائل إعلام محلية في الأرجنتين إن أفرادا من الشرطة الدولية(الانتربول) داهموا يوم الجمعة مكاتب ثلاثة رجال أعمال أرجنتينين اتهمتهم الولايات المتحدة بدفع رشى بلغ حجمها عشرات الملايين من الدولارات في فضيحة فساد هزت كرة القدم العالمية.

وكان اليخاندرو بورزاكو وهوجو جينكيس ونجله ماريانو جينكيس وكلهم مواطنون أرجنتينيون من بين تسعة مسؤولي كرة قدم وخمسة من مسؤولي وسائل الإعلام الرياضية والدعاية شملتهم اتهامات أمريكية بالفساد في فضيحة تقاضي رشى يبلغ حجمها أكثر من 150 مليون دولار.

وأمر قاض يوم الخميس باعتقال هؤلاء الثلاثة واتهمتهم رسميا هيئة الضرائب في الأرجنتين بالتهرب الضريبي وغسل أموال.

ويسعى المسؤولون الأمريكيون إلى تسلم المتهمين الذين مازالوا خارج الولايات المتحدة.

وأظهرت مشاهد تلفزيونية رجال الشرطة وهم داخل مبنى يضم مؤسسة تورنيوس واي كومبيتنكياس وهي مؤسسة إعلام رياضي ودعاية. ويرأس بورزاكو تلك المؤسسة كما أنه قطب قوي في مجال الإعلام الرياضي.

وقالت وكالة أنباء تيلام الرسمية إن الشرطة دخلت أيضا مكاتب مؤسسة فول بلاي المملوكة لهوجو وماريانو جينكس.

وامتنع الانتربول عن التعليق. ولم يرد أحد على الاتصالات بمؤسسة تورنيوس كما لم ترد مؤسسة فول بلاي على طلبات للتعليق أرسلت عبر البريد الالكتروني.

إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below