1 حزيران يونيو 2015 / 09:20 / بعد 3 أعوام

طالبان تهاجم مقرا للشرطة في شرق أفغانستان

جلال آباد (رويترز) - قال مسؤولون يوم الاثنين إن متشددي حركة طالبان اقتحموا مقرا للشرطة في مدينة أفغانية بعد هجوم انتحاري عند البوابة وأصابوا تسعة من أفراد الشرطة على الأقل.

قوات أمن أفغانية يمكن رؤيتهم من خلال زجاج حافلة دمر بسبب هجوم انتحاري على مقر الشرطة في جلال أباد يوم الاثنين. تصوير: بارويز - رويترز

وأعلنت حركة طالبان مسؤوليتها عن الهجوم على مجمع الشرطة في مدينة جلال آباد والذي بدأ قبل منتصف ليل الأحد عندما فجر انتحاري سيارة ملغومة في البوابة ليمهد الطريق لزملائه للاقتحام.

وقال ذبيح الله مجاهد المتحدث باسم طالبان إن الهجوم كان يستهدف ”اجتماعا مهما“ في المقر. وقال قائد شرطة إن رجاله تغلبوا على المتشددين.

وقال قائد الشرطة الإقليمية فضل أحمد شيرزاد ”ردت قواتنا الأمنية بسرعة. أطلقت النار على أربعة آخرين وقتلتهم بينما اعتقلت مهاجما خامسا.“

وأضاف أن الشرطة صادرت بنادق من طراز (إيه.كيه-47) وقذائف صاروخية وقنابل يدوية من المهاجمين.

وتقاتل حركة طالبان التي أطيح بها من السلطة في 2001 لطرد القوات الأجنبية والإطاحة بالحكومة الأفغانية المدعومة من الولايات المتحدة.

إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير علا شوقي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below