3 حزيران يونيو 2015 / 12:23 / بعد عامين

وزيرة العدل الأمريكية ترفض التعليق على تحقيقات الفيفا وبلاتر

ريجا (رويترز) - رفضت وزيرة العدل الأمريكية لوريتا لينش التعليق في مؤتمر صحفي يوم الأربعاء على ما إذا كان يجري التحقيق مع سيب بلاتر رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) المستقيل ضمن التحقيقات التي تجريها السلطات الأمريكية فيما يتعلق بالفيفا.

وزيرة العدل الأمريكية لوريتا لينش تتحدث خلال مؤتمر صحفي في واشنطن يوم 20 مايو ايار 2015. تصوير: جوناثان ارنست - رويترز.

وقالت في ريجا عاصمة لاتفيا ”فيما يتعلق بتحقيقات الفيفا كما أعلنت الأسبوع الماضي ليس بوسعنا التعليق على ما إذا كان يجري التحقيق أو لا يجري مع أشخاص آخرين.“

وأضافت ”إنها عملية مستمرة.. قضية مفتوحة ومن ثم سنتحدث الآن عبر المحاكم.“

وقال بلاتر يوم الثلاثاء إنه سيستقيل من رئاسة الفيفا عقب فضيحة الفساد.

وقال شخص طلب عدم نشر اسمه لرويترز إن بلاتر أحد الذين يحقق معهم ممثلو الادعاء في الولايات المتحدة ومكتب التحقيقات الاتحادي. ولم توجه أي تهم لبلاتر.

وقالت لينش ردا على سؤال حول ما إذا كان جرى اكتشاف أي شئ له صلة بمدفوعات مثيرة للريبة فيما يتعلق بمنح روسيا حق استضافة كأس العالم عام 2018 وقطر عام 2022 ”السلطات السويسرية تجري تحقيقا حاليا وتحقيقاتها تشمل أمورا تتعلق بمنح حق استضافة كأس العالم عامي 2018 و2022. ليس بمقدوري التعليق بأكثر من ذلك.“

إعداد علا شوقي للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below