رئيس الفلبين يشبه الصين بألمانيا النازية مرة أخرى

Wed Jun 3, 2015 1:12pm GMT
 

طوكيو (رويترز) - شبه رئيس الفلبين بنينو أكينو أنشطة الصين في بحر الصين الجنوبي يوم الأربعاء على نحو مستتر بتوسع ألمانيا النازية قبل الحرب العالمية الثانية مكررا تصريحات سابقة أدلى بها العام الماضي وأغضبت بكين.

وحث أكينو بكين أيضا على إعادة التفكير في مشاريع الردم التي تنفذها في المياه المتنازع عليها.

ومن المتوقع أن يتفق أكينو على تعزيز العلاقات الدفاعية مع اليابان عندما يلتقي برئيس الوزراء الياباني شينزو آبي يوم الخميس.

وردا على سؤال عن استراتيجية واشنطن لإعادة التوازن إلى علاقاتها الدولية بالتوجه نحو آسيا والخطوات البحرية الصينية أشار أكينو إلى أن الدور الأمريكي رئيسي ولمح إلى التوسع الإقليمي لألمانيا النازية قبل الحرب العالمية الثانية والصمت الغربي.

وتحدث عن أفلام وثائقية عن التوسع الألماني قبل الحرب قائلا "المعلقون في هذه الأفلام الوثائقية يتساءلون.. إذا طالب أحد (الزعيم النازي أدولف) هتلر في هذا الوقت أو ألمانيا بالتوقف فهل كان بالإمكان تفادي الحرب العالمية الثانية؟"

واضاف "ولهذا أقول ثانية إن الاستراتيجية الأمريكية لإعادة التوازن ترسل إشارة واضحة على أن من المفترض أن نعيش في ظل المعايير التي اتفقنا عليها جميعا."

وأبدت وزارة الخارجية الصينية صدمتها إزاء تصريحات أكينو "الشائنة وغير المعقولة" قائلة إنه صرح بمثلها العام الماضي.

وقالت هوا تشون ينغ المتحدثة باسم الوزارة "أحذر مجددا وأدعو بجد بعض الناس في الفلبين إلى نبذ الأوهام والتوبة والتوقف عن الاستفزازات والتحريض والعودة إلى طريق الحوار عبر القنوات الثنائية وحل هذا الخلاف."

(إعداد علا شوقي للنشرة العربية - تحرير منير البويطي)

 
رئيس الفلبين بنينو أكينو قبل القاء كلمة في طوكيو يوم الاربعاء. تصوير: يويا شينو - رويترز.