4 حزيران يونيو 2015 / 14:39 / بعد عامين

بوروشينكو يحذر من غزو روسي لأوكرانيا بعد تصاعد حدة القتال

رسم توضيحي من رويترز للأزمة في اوكرانيا.

كييف (رويترز) - دعا الرئيس الأوكراني بيترو بوروشينكو يوم الخميس الجيش للاستعداد لاحتمال قيام روسيا ”بغزو كامل“ على طول الحدود المشتركة بين البلدين بعد أسوأ قتال منذ شهور مع الانفصاليين الذين تدعمهم موسكو.

واستخدم بوروشينكو كلمة ”غزو“ للمرة الأولى في خطابه أمام البرلمان ليصف سلوك روسيا منذ بدء تمرد للانفصاليين في الشرق تقول الأمم المتحدة أنه أودى بحياة أكثر من 6400 شخص.

وفي إشارة إلى اشباك استمر 12 ساعة يوم الأربعاء استخدم فيه الجانبان المدفعية قال بوروشينكو ”هناك تهديد خطير بتجدد العمليات العسكرية واسعة النطاق من جانب الجماعات الإرهابية الروسية“. وتقول أوكرانيا إن المتمردين حاولوا في هذا الاشتباك السيطرة على بلدة مارينكا.

وأضاف بوروشينكو ”يجب أن يكون الجيش مستعدا لتجدد هجوم العدو في دونباس ومستعدا أيضا لغزو شامل على طول الحدود مع روسيا. يجب أن نكون مستعدين بحق لهذا.“

وتتهم أوكرانيا وحلفاؤها في حلف شمال الأطلسي روسيا منذ وقت طويل بإرسال أسلحة وقوات للقتال إلى جانب الانفصاليين الذين يسيطرون على جزء من إقليمين في شرق البلاد. وتنفي روسيا التي سيطرت على شبه جزيرة القرم وضمتها إليها العام الماضي أن قواتها تشارك في القتال بشرق أوكرانيا.

وقال مسؤولون في الجيش الأوكراني إن خمسة جنود أوكرانيين قتلوا وأصيب 39 آخرون في القتال حول مارينكا التي تقع على بعد 23 كيلومترا إلى الغرب من دونيتسك معقل الانفصاليين.

وقال الانفصاليون إن 21 شخصا من جانبهم قتلوا هم خمسة مدنيين و16 مقاتلا وألقوا باللوم على القوات الأوكرانية في شن قصف عشوائي على المناطق السكنية.

ويقول الغرب وكييف إن روسيا لم تلتزم ببنود اتفاق السلام الذي تم التوصل إليه في مينسك عاصمة روسيا البيضاء وإنها يجب أن تسحب قواتها وتوقف تزويد الانفصاليين بالأسلحة.

واتهم الكرملين كييف يوم الخميس بإشعال القتال من جديد للضغط على الاتحاد الأوروبي الذي يستعد لاتخاذ قرار بشأن تمديد العقوبات الاقتصادية على روسيا.

وقال ديمتري بيسكوف المتحدث باسم الكرملين للصحفيين ”اتخذ الجانب الأوكراني قبل ذلك مرارا خطوات لتصعيد حدة التوتر قبل أحداث دولية كبيرة. حدث هذا من قبل ونحن قلقون بشدة من مظاهر هذا النشاط في الآونة الأخيرة.“

ووصف الاتحاد الأوروبي القتال بأنه الأسوأ منذ وقف إطلاق النار وقال إن ذلك قد يثير ”سلسلة جديدة من أعمال العنف والمعاناة“. وأشار الاتحاد إلى أن قادته مستعدون ليس فقط لتمديد العقوبات القائمة على روسيا بل أنهم مستعدون لتشديدها.

وفي واشنطن قالت وزارة الخارجية الأمريكية إن على موسكو ممارسة الضغط على الانفصاليين لوقف القتال.

وقال بوروشينكو في خطاب حالة الاتحاد إن هناك تسعة آلاف جندي روسي في الأراضي الأوكرانية.

وأضاف ”حشد القوات الروسية قرب حدود الدولة أكبر مرة ونصف مما كان عليه قبل عام.“

وذكر صحفيون من رويترز أن الجيش الروسي حشد قوات على الحدود في الأسابيع القليلة الماضية مزودين بأسلحة ثقيلة.

وقال متحدث باسم الجيش الأوكراني إن الوضع قرب مارينكا صباح اليوم الخميس لا يزال ”متوترا لكنه مستقر“.

إعداد ياسمين حسين للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below