6 حزيران يونيو 2015 / 02:08 / بعد عامين

ارتفاع عدد قتلى غرق سفينة صينية إلى 331 شخصا

امرأة من افراد عائلة أحد ركاب السفينة الصينية الغارقة في نهر يانغتسي تنتحب في جيانلي باقليم هوبي يوم 6 يونيو حزيران 2015. تصوير: كيم كيونج هون - رويترز.

جيانلي(الصين) (رويترز) - قفز عدد قتلى سفينة الرحلات الصينية التي غرقت خلال عاصفة في نهر يانغتسي إلى 331 شخصا يوم السبت ليصبح بذلك عدد الذين مازالوا مفقودين نحو 100.

وقدمت الشركة التي تدير هذه السفينة اعتذارا وقالت إنها ستتعاون مع التحقيقات.

ولم يعثر إلا على 14 ناجيا أحدهم ربان السفينة بعد انقلابها وهي تحمل 456 شخصا خلال إعصار مساء الاثنين.

وقالت صحيفة الشعب الرسمية اليومية على مدونته على الانترنت إن رجال الإنقاذ يقومون بتمشيط مقصورة السفينة بحثا عن مزيد من الجثث.

وانحنى جيانغ تشاو مدير عام الشركة التي كانت تدير السفينة ايسترن ستار في اعتذار عن الكارثة خلال مقابلة مع وسائل الإعلام الرسمية بثت في ساعة متأخرة من مساء الجمعة قائلا إنهم "سيتعاونون بشكل كامل مع التحقيق."

وتعهدت بكين "ألا يكون هناك تستر" في التحقيق.

واعتقلت الشرطة ربان السفينة وكبير مهندسيها لاستجوابهما. ووجد تحقيق مبدئي أن السفينة لم تكن تحمل فوق طاقتها كما كان بها عدد كاف من سترات النجاة.

إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below