6 حزيران يونيو 2015 / 13:59 / منذ عامين

محتجون يشتبكون مع الشرطة قبل قمة مجموعة السبع في بافاريا

متظاهرون يحتجون قبل قمة مجموعة السبع في بافاريا يوم السبت. تصوير: فولفجانج راتاي - رويترز.

جارميش-بارتنكيرشن (ألمانيا) (رويترز) - اشتبك محتجون مع الشرطة في منتجع جارميش-بارتنكيرشن الألماني يوم السبت عندما تظاهر الآلاف في المنتجع احتجاجا على قمة لزعماء دول مجموعة السبع الصناعية ستنطلق يوم الأحد في فندق فخم مجاور.

وردت الشرطة برش رذاذ الفلفل عندما حاولت مجموعة من المتظاهرين كسر طوق أمني واشتبك الجانبان بالأيدي وشوهد رجال الإسعاف ينقلون محتجا واحدا على الأقل.

وقدرت الشرطة عدد المشاركين في الاحتجاج بثلاثة آلاف فيما قال المنظمون إن العدد 4500. وفاق عدد رجال الشرطة عدد المتظاهرين بكثير في المنتجع الخلاب الذي استضاف دورة الألعاب الأولمبية الشتوية في السابق والذي يقع في سفح أعلى جبل في ألمانيا.

وهتف المحتجون الذين قرعوا الطبول والدفوف وأصدروا أصواتا صاخبة ”طوبة بطوبة وجدار بجدار اوقفوا مجموعة السبع واجعلوا النظام ينهار.“

وحملوا لافتات كتب عليها ”قاتلوا مجموعة السبع من أجل الثورة“ و”مجموعة السبع إلى الجحيم“.

وقال توماس شميدباور (50 عاما) وهو من سيندلسدورف في بافاريا ”أحتج لأن الشركات المالية الكبيرة لها نفوذ كبير على السياسة.“

وأضاف ”لا تجرى مناقشة الفقر.. وهذا ظلم. يمكننا أن ننظم اقتصاداتنا على نحو أفضل بكثير من أجل الناس.“

وقال توم كلابيرت (31 عاما) وهو طالب طب ”غير مقبول أن ينثروا كل هذا المال في مؤتمر بينما يموت لاجئون كثر وأشخاص آخرون من الجوع كل يوم.“

وانتشر نحو 17 ألف من أفراد الشرطة الألمانية حول موقع عقد القمة في جبال الألب بولاية بافاريا وظل ألفا فرد في الشرطة النمساوية في حالة تأهب عبر الحدود القريبة.

وسترحب المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل بزعماء بريطانيا وكندا وفرنسا وإيطاليا واليابان والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي يوم الأحد في القمة التي يتوقع أن تركز على قضايا مثل تغير المناخ ومكافحة الأوبئة والاضطرابات في الشرق الأوسط وتصاعد العنف في أوكرانيا.

ومن المقرر أن يناقشوا أيضا انتعاش الاقتصاد العالمي والأزمة المالية اليونانية.

وهذه هي ثاني قمة لا تحضرها روسيا بعد تجميد عضويتها في مجموعة الثماني بسبب ضم شبه جزيرة القرم الأوكرانية العام الماضي. وعادت تسمية المجموعة بعد تجميد عضوية روسيا إلى مجموعة السبع.

وقال راينر ليبفيرت (71 عاما) وقد ارتدى قميصا أحمر اللون كتب عليه ”متعاطف مع بوتين“ إن استبعاد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين من القمة لن يؤدي إلا الى تصعيد الصراع.

إعداد محمد عبد اللاه للنشرة العربية - تحرير محمد هميمي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below