6 حزيران يونيو 2015 / 16:04 / منذ عامين

نائب المستشارة الألمانية يبلغ اليونان أن أوروبا نفد صبرها

المستشارة الالمانية انجيلا ميركل ونائبها جابريل زيجمار قبل اجتماع بالقرب من برلين يوم الرابع من يونيو حزيران 2015. تصوير: فابريزيو بنش - رويترز.

برلين (رويترز) - حذر زيجمار جابرييل نائب المستشارة الألمانية اليونان في مقابلة صحفية يوم السبت من أنه لا مجال لمزيد من التذبذب في المفاوضات بشأن تقديم تمويل لأثينا في مقابل إصلاحات.

وسئل جابرييل هل يتوقع التوصل إلى اتفاق قريبا فقال لصحيفة شتوتجارت ناخريختن الألمانية ”هذا يتوقف على الحكومة اليونانية وحدها. فأوروبا نفد صبرها.“

وقال جابرييل إن المزاج السائد في ألمانيا يميل إلى السماح لليونانيين بترك منطقة اليورو.

واستدرك بقوله ”لكن هذا سيكون له قطعا ثمن باهظ.“ وقال إن اليونان ستبقى دولة عضوا في الاتحاد الأوروبي مهما حدث ”ولذلك ستكون هناك حاجة إلى تقديم مساعدة.“

وانتقد جابرييل -وهو أيضا وزير الاقتصاد ورئيس الحزب الديمقراطي الإشتراكي في ألمانيا- رئيس الوزراء اليوناني أليكسيس تسيبراس.

وقال ”مشكلته أنه غير مستعد لمعالجة القضايا التي يتعين حلها. وهو يفضل أن يلقي بها على كاهل دافعي الضرائب الأوروبيين ولكن لن ينجح هذا النهج.“

إعداد محمد عبد العال للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below