9 حزيران يونيو 2015 / 09:40 / بعد عامين

هونج كونج تصدر تحذيرا بمنع السفر لكوريا الجنوبية الا للضرورة القصوى

رسم توضيحي عن حالات فيروس كورونا في كوريا الجنوبية - رويترز

سول/هونج كونج (رويترز) - أعلنت هونج كونج يوم الثلاثاء انها اصدرت تحذيرا بعدم السفر إلى كوريا الجنوبية إلا في الظروف القهرية بعد ان أعلنت وزارة الصحة في سول اكتشاف ثماني حالات جديدة للاصابة بمتلازمة الشرق الاوسط التنفسية (فيروس كورونا) ليصل اجمالي عدد الاصابات الي 95 .

وعدد حالات الاصابة الجديدة التي اعلنت يوم الثلاثاء في كوريا الجنوبية

يقل كثيرا عن عدد الحالات الذي اعلن أمس وهو 23 إلا ان عدد المنشآت التعيلمية التي تم اغلاقها ارتفع الى 2208 منها 20 جامعة.

وقال كاري لام ثان أكبر مسؤول في هونج كونج للصحفيين قبيل اجتماع للمجلس التنفيذي لاصدار تحذير في هذا الشأن "في هذه المرحلة فان اصدار رسالة واضحة أمر ترى حكومة هونج كونج انه ضروري".

وقال نام كيونج-بيل حاكم منطقة جيونجي القريبة من العاصمة الكورية الجنوبية سول إن 32 من أكبر المستشفيات العامة انضمت الى حملة لمكافحة المرض من خلال استقبال أي شخص تظهر عليه أعراض المرض.

وقال إن هونج كونج تخوض حربين "الحرب ضد الأمراض والحرب ضد الخوف".

وانتقد مدير جمعية مستشفيات كوريا الجنوبية -الذي رافق نائب رئيس وزراء كوريا الجنوبية يوم الثلاثاء في زيارة الى مستشفى دايجيون حيث يعالج مرضى كورونا- الحكومة بسبب عدم انتظام التنسيق.

وقال بارك سانج-جيون خلال اجتماع مفتوح "لحق ضرر بالغ بالمستشفيات التي لم تتلق معلومات عن المرضى".

ولم يعلن مسؤولو كوريا الجنوبية إلا يوم الاحد الماضي اسماء جميع المرافق الصحية التي يعالج بها المرضى أو التي ترددوا عليها.

وبدأت منظمة الصحة العالمية العمل في مهمة مشتركة مع أطباء كوريا الجنوبية ومسؤوليها لمراجعة كيفية تعامل البلاد مع الأمر وتحليل الفيروس.

ولم تعلن منظمة الصحة على الفور أي قيود أو توصيات خاصة بالسفر إلا ان آلاف السائحين ألغوا خططا لزيارة كوريا الجنوبية.

وقال بيتر بن امبارك المتخصص في مكافحة الامراض بمنظمة الصحة العالمية في جنيف إن رد كوريا الجنوبية كان ايجابيا وانه يتحسن مضيفا انه لا يزال من غير المدهش اذا خرجت من المستشفيات بضع حالات كانت تعاني من العدوى.

ودعت رئيسة كوريا الجنوبية باك جون-هاي إلي بذل جهود وطنية شاملة لاستئصال الفيروس الذي بدأ بالظهور منذ ان جلبه إلى البلاد رجل أعمال عمره 68 عاما عاد من زيارة للشرق الاوسط الشهر الماضي.

وحدثت جميع الاصابات التالية في كوريا الجنوبية داخل مرافق للرعاية الصحية ويرجع أصلها الى المريض الاصلي.

وقالت بيانات المركز الاوروبي لمكافحة الامراض والوقاية منها إنه يوجد في كوريا الجنوبية ثاني أكبر عدد من الاصابات بفيروس كورونا بعد السعودية.

وحالة الوفاة السابعة التي اعلنت في كوريا الجنوبية هي لإمرأة عمرها 68 عاما كانت تعاني مشكلة في القلب ونقلت إلى وحدة الطوارئ في مستشفى بسول رصد فيه عدد من الاصابات السابقة المؤكدة.

وفي اقليم مكاو الصيني طولب زوار المرافق الصحية المحلية باستخدام الاقنعة الواقية من العدوى كاجراء احترازي ضد المرض وصدرت منشورات تنصح السكان بتجنب السفر الى كوريا الجنوبية إلا في حالات الضرورة القصوى.

وقالت سنغافورة إنها ستبدأ من الثلاثاء في فحص درجات حرارة ركاب الرحلات الجوية القادمة من كوريا الجنوبية.

ووضع حوالي 2892 شخصا كانوا يخالطون مصابين بالمرض قيد الحجر الصحي بعضهم في المستشفى ومعظمهم في المنزل. وقالت السلطات إنها تستخدم الهواتف النقالة لرصد الاشخاص الذين ينتهكون الحجر الصحي.

وحسب بيانات من منظمة الصحة العالمية فان حالات الاصابة الجديدة التي اعلن عنها في كوريا الجنوبية ترفع اجمالي عدد الاصابات بفيروس كورونا حول العالم الي 1244 مع 446 حالة وفاة على الاقل مرتبطة بتلك الاصابات.

إعداد محمد هميمي للنشرة العربية - تحرير سامح الخطيب

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below