9 حزيران يونيو 2015 / 16:49 / منذ عامين

الجيش الهندي يلاحق مقاتلين على حدود ميانمار بعد أيام من كمين

نيودلهي (رويترز) - قال الجيش الهندي إنه نفذ عملية عسكرية ضد مقاتلين انفصاليين قرب الحدود مع ميانمار يوم الثلاثاء بعد أيام من مقتل عشرين من جنوده في أعنف هجوم ضد القوات الأمنية في المنطقة النائية خلال عقدين.

وقال الجيش في بيان إنه اشتبك مع مجموعتين من المتشددين على طول الحدود وكبدهم ”خسائر كبيرة“.

وذكرت قنوات التلفزيون الهندي أن القوات الخاصة نفذت ”ضربات مركزة“ داخل ميانمار حيث لاذ المقاتلون بالفرار وهو الأمر الذي لم يؤكده الجيش.

ونفذت العملية في ولايتي ناجالاند ومانيبور حيث قتل الجنود الأسبوع الماضي في كمين نصيب لقافلتهم. وقال الجيش إنه تلقى معلومات بأن المقاتلين يخططون لنصب كمائن أخرى.

وشمال شرق الهند هو موطن عشرات الجماعات المتشددة التي تقاتل إما للحصول على قدر أكبر من الحكم الذاتي أو للانفصال. وعلى مدى عقود نشر الجيش في المنطقة المتاخمة للصين وميانمار وبنجلادش وبوتان لكن لم يعرف عنه أنه نفذ عمليات عبر الحدود.

إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below