9 حزيران يونيو 2015 / 16:59 / منذ عامين

منظمة مراقبة أوروبية تقول إن أذربيجان أصدرت أمرا بإغلاق مكتبها في باكو

باكو (رويترز) - قالت منظمة الأمن والتعاون في أوروبا يوم الثلاثاء إن أذربيجان منحتها شهرا لوقف عملياتها في الجمهورية السوفيتية السابقة وذلك قبل الانتخابات البرلمانية التي ستجري بعد بضعة أشهر.

وقال رشاد حسينوف وهو متحدث باسم مكتب المنظمة في باكو لرويترز إن أمر الإغلاق صدر من وزارة الخارجية وإنه ”قيد الدراسة“. ولم تقدم وزارة الخارجية تفسيرا للقرار.

وانتقد مراقبون من المنظمة كل الانتخابات السابقة في البلاد. واتهمت المنظمة وعدد من منظمات حقوق الإنسان أذربيجان بتكميم المعارضة وحبس المعارضين وهو اتهام تنفيه البلاد.

وقالت دونيا مياتوفيتش ممثلة حرية الإعلام بالمنظمة ومقرها فيينا في نوفمبر تشرين الثاني الماضي ”كل ممثلي الإعلام المستقل والمنظمات الإعلامية غير الحكومية تقريبا“ في أذربيجان ”اضطهدوا عمدا باستخدام اتهامات متنوعة ومزعجة كثيرا ما تكون بلا أساس.“

وصدرت أحكام بالسجن على عدد من النشطاء الحقوقيين والصحفيين هذا العام والعام الماضي في اذربيجان بتهم منها ممارسة أنشطة غير مشروعة والشغب. ووصف محاموهم محاكماتهم بأنها ذات دوافع سياسية.

لكن إيدين ميرزازاده وهو نائب من الحزب الحاكم نفى أي صلة بين إغلاق مكتب المنظمة وانتقاد سجل أذربيجان في مجال حقوق الإنسان.

وقال ”حقوق الإنسان ليست جزءا من تفويض منظمة الأمن والتعاون في أوروبا.“

وأضاف ”إغلاق مكتب منظمة الأمن والتعاون في أوروبا يتصل بأن هذا المكتب حقق كل أهدافه وأنا لا أرى غرابة في هذا القرار.“

إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير دينا عادل

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below