11 حزيران يونيو 2015 / 02:04 / منذ عامين

رئيسة الارجنتين تصف تصريحات لكاميرون بانها "تكاد تكون غير مهذبة"

رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون اثناء قمة في بروكسل يوم الابعاء. تصوير: فرنسواه لينواه - رويترز

بوينس ايرس (رويترز) - تجدد التوتر بشأن جزر فوكلاند يوم الاربعاء عندما وصفت رئيسة الارجنتين كريستينا فرنانديز تصريحات لرئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون حول الجزر المتنازع عليها بانها ”تكاد تكون غير مهذبة“.

وفي اجتماع لدول امريكا اللاتينية مع الاتحاد الاوروبي في بروكسل وقع تراشق بالالفاظ بين وزير الخارجية الارجنتيني هيكتور تمبرمان وكاميرون حول السيادة على الجزر.

وخاض البلدان في عام 1982 حربا قصيرة الامد حول الجزر الواقعة في المحيط الاطلسي انتهت بانتصار بريطانيا.

وفي الاجتماع أدان تمبرمان بريطانيا لتمسكها بسياسة ”استعمارية“ فيما وصف كاميرون تعليقاته بانها ”تنطوي على تهديد“ حسبما اوردت وكالة تيلام الارجنتينية الرسمية للانباء.

وقالت فرنانديز في خطاب عام ”رد رئيس الوزراء كان غاضبا ويكاد يكون غير مهذب.“

وفي ابريل نيسان بدأت الارجنتين اجراءات قانونية عبر احدى محاكمها ضد خمس شركات -ثلاث منها بريطانية- تقوم بالتنقيب عن النفط والغاز قبالة جزر فوكلاند في خطوة قوبلت بانتقاد حاد من بريطانيا.

وتدير بريطانيا الجزر -التي تعرف باسم مالفيناس في الارجنتين- كأرض تابعة لها في الخارج. وصوت سكان الجزر البالغ عددهم حوالي ثلاثة آلاف نسمة بأغلبية ساحقة لصالح البقاء تحت الحكم البريطاني في استفتاء في عام 2013.

إعداد أشرف صديق للنشرة العربية - تحرير وجدي الألفي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below