11 حزيران يونيو 2015 / 18:51 / بعد عامين

وكالة: محكمة إيرانية تؤيد حكما بسجن ابن الرئيس الأسبق رفسنجاني

أنقرة (رويترز) - نقلت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية عن مصدر قضائي قوله يوم الخميس إن محكمة استئناف إيرانية أيدت حكما بسجن مهدي هاشمي رفسنجاني ابن الرئيس الأسبق أكبر هاشمي رفسنجاني لاتهامات بالفساد.

وذكرت وسائل اعلام إيرانية أن رفسنجاني طعن في ثلاثة أحكام منفصلة أصدرتها ضده محكمة ثورية في طهران في مارس آذار وتصل في مجملها إلى السجن 15 عاما لاتهامات تتعلق بالأمن القومي والاختلاس.

ونقلت الوكالة عن غلام حسين محسني اجئي المتحدث باسم السلطة القضائية قوله ”أيدت محكمة الاستئناف الأحكام السابقة ضده لكن القانون الإيراني ينص على أن يقضي العقوبة الأكبر من بين الثلاثة وهي 10 سنوات.“

وقال محسني اجئي إن حكما بالغرامة صدر أيضا على ابن رفسنجاني مع إلزامه برد أصول غير محددة وحرمانه من تولي منصب سياسي. ولم تتوفر معلومات أخرى على الفور.

ورفسنجاني هو رئيس مجمع تشخيص مصلحة النظام وقضى في الرئاسة فترتين من 1989 إلى 1997. ودعم الحملة الانتخابية للرئيس حسن روحاني عام 2013 وهو حليف مقرب من الزعيم الأعلى آية الله علي خامنئي.

ومهدي رفسنجاني (45 عاما) رجل أعمال وهو ثالث أكبر شخصية بارزة تسجن لاتهامات بالفساد هذا العام بعد نائبين للرئيس السابق محمود أحمدي نجاد.

إعداد ياسمين حسين للنشرة العربية - تحرير احمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below