12 حزيران يونيو 2015 / 12:10 / منذ عامين

زعيم حزب تركي موال للأكراد يرى أن شخصيات في الدولة على صلة بالاضطرابات

أنقرة (رويترز) - قال زعيم حزب تركي معارض موال للأكراد يوم الجمعة إن شخصيات من داخل الدولة لها علاقة بأعمال عنف شهدها إقليم ديار بكر الذي يغلب على سكانه الأكراد ويقع في جنوب شرق البلاد هذا الأسبوع وأسفرت عن مقتل أربعة أشخاص.

صلاح الدين دمرداش أحد زعيمي حزب الشعوب الديمقراطي التركي يتحدث لأنصاره في اسطنبول يوم 8 يونيو حزيران 2015. تصوير: مراد سيزار - رويترز

وقال صلاح الدين دمرداش أحد زعيمي حزب الشعوب الديمقراطي للصحفيين في مدينة ديار بكر التي يغلب على سكانها الأكراد ”نريد معرفة من هم داخل الدولة والحكومة وعلى علاقة بالهجمات.“

واندلعت أعمال العنف بين الفصائل الكردية المختلفة بعد أيام من انتخابات برلمانية حرمت حزب العدالة والتنمية الحاكم من الأغلبية مما أثار شكوكا بشأن جهود متعثرة لإنهاء تمرد الأكراد المستمر منذ عقود.

إعداد ياسمين حسين للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below