13 حزيران يونيو 2015 / 02:03 / منذ عامين

العثور على روسيتين مقتولتين في مدينة حدودية مكسيكية

مكسيكو سيتي (رويترز) - قالت مكتب المدعي العام لولاية باجا كاليفورنيا المكسيكية يوم الجمعة إنه تم العثور على جثتين ممزقتي الأوصال لامرأة روسية وابنتها في مدينة تيخوانا المكسيكية الحدودية وقال مسؤول إن ابنة أخرى للمرأة اعترفت بقتلهما.

وقال خوسيه ماريا جونزاليس نائب المدعي العام لولاية باجا كاليفورنيا إنه تم العثور على جثتي يوليا ماسيني سافونتشيك (45 عاما) وفاليريا ليتشتشينكو ماسيني(12 عاما) في أكياس بلاستيكية في منطقة سكنية في تيخوانا مساء الخميس.

وأضاف إن كليهما خُنقت قبل تقطيعها وإنه لم يعرف الدافع وراء ارتكاب الجريمة.

وصرح مسؤول في مكتب المدعي العام امتنع عن ذكر اسمه بإن ابنة المرأة البالغ عمرها 19 عاما اعترفت بقتلهما وهي محتجزة لدى الشرطة.

وأضاف المسؤول إنه لم يتم توجيه اتهامات حتى الآن ويجري تقييم الحالة العقلية للفتاة.

وقال جونزاليس إن الابنتين وُلدتا في المكسيك وتحملان الجنسية الروسية . وأضاف إن من المقرر أيضا أن تستجوب الشرطة الأب وهو مدرب ألعاب قوى منفصل عن الأم.

وقالت السفارة الروسية في مكسيكو سيتي إنه لا يوجد أحد للتعليق على هذا الموضوع.

إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below