15 حزيران يونيو 2015 / 13:53 / منذ عامين

روسيا تهدد برد فعل إذا خزنت أمريكا أسلحة في البلطيق وشرق أوروبا

موسكو (رويترز) - قال الجنرال يوري ياكوبوف وهو مسؤول كبير في وزارة الدفاع الروسية يوم الاثنين إن موسكو ستعزز قواتها على حدودها الغربية إذا خزنت الولايات المتحدة أسلحة ثقيلة في دول البلطيق وشرق أوروبا.

وكان مسؤول أمريكي قال في مطلع الأسبوع إن واشنطن تخطط لتخزين معدات عسكرية ثقيلة في دول البلطيق وشرق أوروبا لطمأنة حلفائها الذين يقلقهم تنامي الدور الروسي في أوكرانيا وردع أي عدوان.

ونقلت وكالة انترفاكس الروسية عن ياكوبوف قوله إن "روسيا لن يكون أمامها خيار إلا تعزيز جنودها وقواتها عند حدودها الغربية."

وأضاف أن روسيا سترسل كخطوة أولى وحدات إضافية من الدبابات والمدفعية والوحدات الجوية إلى قواتها المتمركزة عند حدودها الغربية كما ستسرع في نشر صواريخ اسكندر الجديدة في منطقة كالينينجراد وتزيد عدد جنودها في روسيا البيضاء.

وأكدت بولندا وليتوانيا الأحد أنهما تجريان محادثات مع واشنطن بشأن إرسال أسلحة ثقيلة لمخازن في المنطقة.

ورفض المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف التعليق.

وقال للصحفيين في مؤتمر عبر الهاتف "لم تصدر أي بيانات من الولايات المتحدة عن مثل هذا الأمر ولهذا لا تعليق لي في الوقت الحالي."

وتابع "سنعلق لدى صدور بيان (أمريكي)."

وأشار إلى أن المسؤولين الروس لم يتواصلوا مع نظرائهم الأمريكيين في مطلع الأسبوع ليعرفوا المزيد عن هذه الخطط التي يتزامن إعلانها مع تدهور العلاقات بين الغرب وموسكو جراء النزاع في أوكرانيا.

إعداد داليا نعمة للنشرة العربية - تحرير علا شوقي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below