بلومنتال صديق كلينتون يدلي بشهادة أمام لجنة تحقيق هجمات بنغازي

Tue Jun 16, 2015 9:45pm GMT
 

واشنطن (رويترز) - أدلى سيدني بلومنتال ‭‭‭‭‭-‬‬‬‬‬وهو حليف قديم ومستشار غير رسمي لهيلاري كلينتون حينما كانت وزيرة للخارجية الأمريكية‭‭‭‭‭‬‬‭‭-‬‬‬ يوم الثلاثاء بشهادته خلف أبواب مغلقة أمام لجنة لمجلس النواب تجري تحقيقا بشأن الهجمات المميتة عام 2012 في بنغازي بليبيا.

وتنظر اللجنة في مذكرات بعث بها بالبريد الإلكتروني إلى كلينتون عن ليبيا في حوالي وقت وقوع هجمات 11 من سبتمبر أيلول 2012 في بنغازي والتي أودت بحياة السفير الأمريكي كريس ستيفنس وثلاثة أمريكيين آخرين.

وقال رئيس اللجنة تري جاودي النائب الجمهوري عن ساوث كارولاينا خلال استراحة إن بلومنتال كان يجيب على الأسئلة "في أجواء متحضرة للغاية".

وردا على سؤال عما إذا كان قد علم بشيء جديد بشأن هجمات بنغازي قال جاودي "في أي وقت تتحدث فيه مع شاهد تعلم معلومات جديدة".

ونفى اتهامات الديمقراطيين بأن الجمهوريين يستخدمون تحقيق اللجنة لمحاولة تشويه إدارة هيلاري كلينتون السابقة لوزارة الخارجية في حين رشحت نفسها للرئاسة في انتخابات 2016.

وقال جاودي "لا أرى استغلالا سياسيا في حديثنا إلى شخص أرسل عددا كبيرا من المذكرات إلى وزيرة خارجيتنا خلال الفترة المعنية."

ووصف النائب الديمقراطي عن واشنطن آدم سميث العضو باللجنة شهادة بلومنتال بأنها صرف للانتباه وأن "صلتها عرضية في أفضل الأحوال بأحداث بنغازي."

ورفض سميث مناقشة تفاصيل الجلسة لكنه قال إن التحقيق بوجه عام "لا يمضي - على ما أعتقد - في اتجاه إيجابي."

وكانت رسائل بلومنتال إلى كلينتون من بين 850 صفحة من رسائل بريدها الإلكتروني المتصلة بليبيا التي أتاحت وزارة الخارجية للجمهور الاطلاع عليها الشهر الماضي.   يتبع

 
بلومنتال (في المنتصف بربطة العنق الحمراء) في مقر الكونجرس بواشنطن يوم الثلاثاء. تصوير: جوناثان ارنست - رويترز.