21 حزيران يونيو 2015 / 23:04 / منذ عامين

صربيا تسعى لتسلم قائد عسكري بوسني تتهمه في جرائم حرب

القائد العسكري البوسني السابق ناصر اوريتش - أرشيف رويترز

بلجراد (رويترز) - طلبت صربيا رسميا تسلم قائد عسكري بوسني مسلم إبان الحرب والذي يهدد اعتقاله في سويسرا هذا الشهر بإلقاء ظلال على الذكرى 20 لمذبحة سربرنيتشا.

وخلال الحرب التي استمرت في البوسنة من عام 1992 حتى عام 1995 كان ناصر أوريتش القائد البوسني لإقليم سربرنيتشا الذي اعتبرته الأمم المتحدة ”ملاذا آمنا“ قبل أن يسقط في يد قوات صرب البوسنة في يوليو تموز 1995.

وقتل ما يزيد على ثمانية آلاف رجل وطفل من المسلمين في الأيام التي تلت ذلك في أسوأ أعمال قتل جماعي على أرض أوروبية منذ الحرب العالمية الثانية.

وفي 2008 برأت محكمة تابعة للأمم المتحدة لجرائم الحرب ضد المدنيين من صرب البوسنة أوريتش لكنه اعتقل في سويسرا في العاشر من يونيو حزيران الجاري بناء على مذكرة احتجاز صربية صدرت في فبراير شباط 2014.

وأوريتش بطل في نظر مسلمي البوسنة وربما يعرقل احتجازه خطط رئيس الوزراء الصربي ألكسندر فوتشيتش لحضور مراسم إحياء ذكرى مذبحة سربرنيتشا في 11 يوليو تموز.

إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية - تحرير أحمد صبحي خليفة

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below