22 تشرين الثاني نوفمبر 2015 / 20:30 / منذ عامين

محكمة إيرانية تقضي بسجن صحفي واشنطن بوست جيسون رضائيان

دبي (رويترز) - نقلت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية يوم الأحد عن المتحدث باسم السلطة القضائية في إيران قوله إن محكمة إيرانية قضت بسجن الصحفي في صحيفة واشنطن بوست جيسون رضائيان لمدة غير محددة وهي قضية ذات حساسية خاصة في ظل العلاقات الأمريكية الإيرانية المتوترة.

وطبقا للوكالة قال المتحدث غلام حسين محسني اجئي للصحفيين في مؤتمر صحفي أسبوعي بطهران "يتضمن الحكم على جيسون رضائيان السجن لكن لا يمكنني الإدلاء بتفاصيل."

وفي واشنطن قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية جون كيربي للصحفيين إنه اطلع على تقرير وكالة الأنباء الإيرانية لكن لم يتسن له التأكد منه من مصدر مستقل. ولم يتضح بعد سبب عدم إعلان إيران تفاصيل الحكم على رضائيان (39 عاما) الذي يتهمه مدعون إيرانيون بالتجسس.

وقال محرر الشؤون الخارجية في واشنطن بوست دوجلاس جيل في بيان إن الصحيفة علمت بالتقارير لكن ليس لديها معلومات إضافية. وقال جيل لتلفزيون رويترز إن الحكم ربما يسرع بصدور قرار نهائي عند القضاء ومن ثم يمكن أن يذهب الأمر للقيادة الإيرانية. وأضاف "هؤلاء القادة الكبار لديهم سلطة إصدار العفو وسلطة إلغاء حكم وسلطة تصويب الأمور."

وانتقد علي رضائيان شقيق جيسون غياب الشفافية عن إجراءات التقاضي.

وقال في تصريح "على الرغم من أننا لا نستطيع تأكيد صحة هذه التقارير إلا أننا نعلم أن عملية التقاضي الإيرانية الخاصة بقضية جيسون معيبة من أساسها."

وقالت لجنة حماية الصحفيين في بيان إن رضائيان محتجز "في اتهامات زائفة بالتجسس".

وكان اجئي أفاد يوم 11 أكتوبر تشرين الأول بإدانة رضائيان مدير مكتب واشنطن بوست في طهران الذي يحمل الجنسيتين الإيرانية والأمريكية لكنه لم يدل بتفاصيل. وأضاف آنذاك أن رضائيان أمامه 20 يوما للطعن في الحكم.

وقالت واشنطن بوست الشهر الماضي إن الحكم الذي صدر بعد قليل من انتعاش الآمال في تحسن العلاقات بين إيران والغرب إثر توقيع الاتفاق النووي مع القوى العالمية الست وبينها الولايات المتحدة كان "غامضا ومربكا".

وأضافت ان غموض تصريحات أجئي تظهر ان قضية رضائيان لا تتعلق بالتجسس وان المحرر كان ورقة للمساومة في "لعبة أكبر". ونددت الصحيفة وأسرة رضائيان -الذي اعتقل في يوليو تموز 2014- بتهم التجسس التي وجهت له ووصفتها بأنها سخيفة.

كان رئيس البرلمان الايراني علي لاريجاني قد لمح في سبتمبر ايلول الى إمكانية اطلاق سراح رضائيان مقابل الافراج عن سجناء ايرانيين في الولايات المتحدة لكن مسؤولين قللوا من إمكانية حدوث مثل هذه الصفقة.

إعداد سيف الدين حمدان للنشرة العربية- تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below