22 تشرين الثاني نوفمبر 2015 / 20:55 / منذ عامين

حليف لإردوغان يتولى رئاسة البرلمان التركي

أنقرة (رويترز) - انتخب حليف مقرب للرئيس التركي رجب طيب إردوغان رئيسا للبرلمان يوم الأحد بينما يتطلع الرئيس التركي للبرلمان للحصول على تأييد لتوسيع سلطاته كرئيس.

الرئيس التركي رجب طيب اردوغان يتحدث خلال قمة مجموعة العشرين في انطاليا يوم 15 نوفمبر تشرين الثاني 2015. تصوير: جوناثان ايرنست - رويترز.

وسيمارس إسماعيل كهرمان الذي انتخب بتأييد 316 صوتا في البرلمان المؤلف من 550 مقعدا تأثيره على جدول أعمال البرلمان وكذا حقوق الحديث ونظام المناقشات في البرلمان الذي انتخب في أول نوفمبر تشرين الثاني. وسيلعب كهرمان أيضا دورا في مساعي حزب العدالة والتنمية الحاكم لتغيير الدستور بشكل يمنح إردوغان سلطات تنفيذية إضافية.

واستعاد حزب العدالة والتنمية الذي أسسه إردوغان الأغلبية التي كان قد خسرها في يونيو حزيران. ولكنه لم يحصل على القوة التصويتية التي يحتاج إليها كي يغير الدستور. وسيتعين عليه الحصول على تأييد أحزاب أخرى أو الحصول على تأييد من خلال استفتاء شعبي.

ولن يكون من اليسير الحصول على مثل ذلك التأييد.

واتهم منتقدون إردوغان بإدارة حكومة تمارس السلطوية على نحو متزايد. ويقول الرئيس التركي إن بلاده ستستفيد بصورة أكبر من خلال نظام رئاسي قوي.

وتواجه تركيا صراعات على عدة جبهات. فهي تقاتل متشددي الدولة الإسلامية ومقاتلي المعارضة الكردية واليساريين المتشددين. ويوجد أكثر من مليوني لاجئ سوري على حدودها.

إعداد سيف الدين حمدان للنشرة العربية- تحرير حسن عمار

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below