23 تشرين الثاني نوفمبر 2015 / 00:32 / منذ عامين

الشرطة البلجيكية تعتقل 16 شخصا وتخفق في العثور على مشتبه به رئيسي في هجمات باريس

رجال أمن بلجيكيون خلال عملية في بروكسل يوم الأحد. تصوير. يفيز هرمان - رويترز

بروكسل (رويترز) - قال المدعي العام البلجيكي في ساعة مبكرة من صباح يوم الاثنين إن الشرطة البلجيكية اعتقلت 16 شخصا خلال عمليات أعقبت الهجمات التي وقعت في باريس في 13 نوفمبر تشرين الثاني ولكنها لم تعثر على صلاح عبد السلام الرجل المقيم في بروكسل ويُشتبه بقيامه بدور رئيسي في هجمات باريس .

وقال المدعي اريك فان دير سيبت في مؤتمر صحفي قصير إنه خلال إحدى المداهمات التي شُنت عبر العاصمة بروكسل والتي بلغت 19 مداهمة أطلقت الشرطة النار على سيارة ولكن لم يُعرف ماإذا كان الموجودون بداخلها لهم صلة بالمطلوب اعتقالهم .

وتم أيضا تفتيش ثلاثة منازل في شارليروي جنوبي بروكسل.

وقال "بإمكاننا تأكيد عدم العثور على أسلحة أو متفجرات. لم يُعثر على صلاح عبد السلام خلال المداهمات.

"اعتُقل 16 شخصا.القاضي سيقرر غدا ما إذا كان سيتم تمديد حبسهم."

وبعد اجتماع لقادة أجهزة الأمن تمت الدعوة إليه يوم الأحد لمراجعة وضع التهديد أعلن رئيس الوزراء شارل ميشيل يوما آخر من الإغلاق في العاصمة خشية وقوع هجوم جديد على غرار هجوم باريس.

إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below