24 تشرين الثاني نوفمبر 2015 / 05:49 / بعد عامين

مسؤول بارز في مدينة تشنجدو الصينية يخضع لتحقيق بشأن الفساد

بكين (رويترز) - قالت الهيئة المكلفة بمكافحة الفساد في الصين يوم الثلاثاء إن نائب رئيس الحزب الشيوعي في مدينة تشنجدو بجنوب غرب البلاد يخضع للتحقيق كأحدث مسؤول كبير يسقط في حملة شاملة ضد الفساد.

الرئيس الصيني شي جين بينغ يرتدي الزي التقليدي للفلبينيين عند وصوله لحضور العشاء أثناء قمة دول آسيا والمحيط الهادي (آبك) في مانيلا يوم 18 نوفمبر تشرين الثاني 2015. تصوير إدجار سو - رويترز.

وأطلق الرئيس الصيني شي جين بينغ حملة لاستئصال الفساد المترسخ في ثاني أكبر اقتصاد في العالم منذ تولى منصبه قبل ثلاث سنوات. وحذر من أن المشكلة بلغت حدا من السوء بحيث أنها قد تؤثر على قبضة الحزب على السلطة.

وقالت اللجنة المركزية لمراقبة الانضباط في بيان في موقعها الالكتروني إن لي كونغ شو نائب أمين الحزب في تشنجدو ”مشتبه به في انتهاكات خطيرة للانضباط“. ولم تذكر مزيدا من التفاصيل لكن مثل هذه الانتهاكات تشير بشكل عام الى الفساد.

ولي مسؤول يعمل منذ وقت طويل في تشنجدو العاصمة المزدهرة لإقليم سيشوان قاعدة نفوذ رئيس جهاز الأمن العام السابق تشو يونغ كانغ الذي عزل من منصبه.

وحكم على تشو (72 عاما) بالسجن مدى الحياة في يونيو حزيران بعد محاكمة سرية ليصبح أعلى مسؤول صيني يسقط في فضيحة فساد منذ أن وصل الحزب الشيوعي إلى السلطة في عام 1949 .

وطالت حملة الفساد التي أطلقها شي كثيرين من زملائه أو حلفائه السابقين رغم أن محللين يقولون إنه يصفي أيضا منافسيه.

اعداد وجدي الالفي للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below