24 تشرين الثاني نوفمبر 2015 / 08:09 / منذ عامين

استطلاع: غالبية البريطانيين يريدون الانسحاب من الاتحاد الأوروبي

رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون في لندن يوم 19 نوفمبر تشرين الثاني 2015. تصوير: ستيفان ويرموث - رويترز

لندن (رويترز) - أظهر استطلاع للرأي نشرته صحيفة إندبندنت وأجري بعد الهجمات التي تعرضت لها العاصمة الفرنسية باريس أن أكثر من نصف البريطانيين يريدون الان الانسحاب من الاتحاد الأوروبي.

وشمل استطلاع أو.آر.بي 2000 شخص وأظهر أن 52 في المئة من الناخبين البريطانيين يريدون الخروج من الاتحاد الأوروبي بينما يريد 48 في المئة البقاء فيه.

وفي استطلاعات مماثلة أجريت في يونيو حزيران ويوليو تموز وسبتمبر ايلول كانت الغالبية تريد البقاء في التكتل الأوروبي.

وفي وقت سابق من الشهر الجاري أطلق رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون محاولة لاصلاح الاتحاد الذي يضم 28 دولة قبل الاستفتاء الذي وعد باجرائه بحلول نهاية عام 2017 على بقاء البلاد في الاتحاد أو الخروج منه.

وانسحاب بريطانيا من الاتحاد الاوروبي سيهزه بشدة ويحرمه من ثاني أكبر اقتصاد فيه وواحدة من أكبر قوتين عسكريتين به. ويحذر المؤيدون لاوروبا من ان الانسحاب سيضر الاقتصاد البريطاني وقد يؤدي لتفكك المملكة المتحدة وتصويت الاسكتلنديين لصالح الاستقلال.

وأظهرت استطلاعات أخرى للرأي ان تأييد البريطانيين للبقاء في الاتحاد الاوروبي تراجع هذا العام مع توافد المهاجرين على أوروبا مما أثار مخاوف بشأن العضوية.

إعداد أميرة فهمي للنشرة العربية - تحرير سها جادو

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below