24 تشرين الثاني نوفمبر 2015 / 20:20 / منذ عامين

احتجاز الرهائن بشمال فرنسا غير متصل فيما يبدو بهجمات باريس

باريس (رويترز) - قال مسؤولون إن الرجال المسلحين الذين احتجزوا رهائن يوم الثلاثاء في بلدة روبيه بشمال فرنسا ليس لهم فيما يبدو صلة بهجمات 13 نوفمبر تشرين الثاني في باريس.

وأضافوا أن الحادث يقترب من نهايته وان الرهائن الآن سالمون.

وقالت السلطات المحلية ان الرهائن الآن ”في مكان آمن“ وقال مصدر في الشرطة لرويترز إن العملية ستنتهي قريبا وانه تم اعتقال عدة أشخاص مشتبه بهم.

وقالت مصادر الشرطة إن احتجاز الرهائن كان على الأرجح مرتبطا بعملية سطو مزمعة.

وقال أحد المصادر ”ليس هذا على الأرجح عملا إرهابيا انه فيما يبدو سطو.“

إعداد محمد عبد العال للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below