26 تشرين الثاني نوفمبر 2015 / 16:34 / بعد عامين

مهاجرون يقتحمون سياجا حدوديا ويحاولون دخول مقدونيا

إدوميني (اليونان) (رويترز) - حاول مئات المهاجرين من المغرب والجزائر وباكستان اقتحام الحدود بين اليونان ومقدونيا يوم الخميس واخترقوا جزءا من السلك الشائك مطالبين بالسماح لهم بمواصلة الرحلة إلى شمال أوروبا.

وكان هؤلاء ضمن حوالي 1500 مهاجر تقطعت بهم السبل قرب بلدة إدوميني الحدودية بشمال اليونان بفعل سياسة الفحص وانتقاء الوافدين على دول البلقان التي لا تسمح سوى للفارين من الصراعات في سوريا وأفغانستان والعراق بعبور حدودها.

ورشق بعض المحتجين الشرطة بالحجارة بينما هتف آخرون ”نريد الذهاب إلى ألمانيا.“

ودخل بعض المهاجرين أراضي مقدونيا وهم يركضون لكن الشرطة سارعت باعتقالهم. ويحرس رجال من شرطة مكافحة الشغب مسلحين ببنادق هجومية الجزء الممزق من السياج الحدودي بطول ما بين 30 و40 مترا.

إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below