26 تشرين الثاني نوفمبر 2015 / 20:50 / بعد عامين

فرنسا وروسيا تتفقان على تبادل المعلومات لقتال الدولة الإسلامية في سوريا

موسكو (رويترز) - قال الرئيس الفرنسي فرانسوا أولوند إن فرنسا وروسيا اتفقتا يوم الخميس على تبادل معلومات المخابرات عن تنظيم الدولة الإسلامية والتنظيمات المتشددة الأخرى في سوريا للمساعدة على زيادة فعالية غاراتهما الجوية في هذا البلد.

الرئيس الفرنسي فرانسوا أولوند بعد اجتماعه في الكرملين مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يوم الخميس. صورة لرويترز من ممثل وكالات أنباء.

كان أولوند يتحدث في الكرملين مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين وقال إنهما اتفقا أيضا على قصر حملاتهما على تنظيم الدولة الإسلامية والجماعات الجهادية المماثلة. ويتهم الغرب موسكو بمهاجمة جماعات معارضة يساند الغرب معظممها وتقاتل حليف روسيا الرئيس السوري بشار الأسد.

وقال أولوند في مؤتمر صحفي مشترك مع بوتين ”ما اتفقنا عليه -وهو أمر مهم- أن تقتصر ضرباتنا على الإرهابيين وداعش وألا نضرب القوى التي تقاتل الإرهاب. وسوف نتبادل المعلومات بشأن من ينبغي ضربه ومن لا ينبغي ضربه.“ وداعش هو الاختصار غير الرسمي للاسم السابق لتنظيم الدولة الإسلامية.

وأضاف أولوند قوله إن فرنسا ستزيد مساندتها لجماعات المعارضة التي تقاتل الدولة الإسلامية على الأرض في سوريا.

إعداد محمد عبد العال للنشرة العربية - تحرير مصطفى صالح

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below