27 تشرين الثاني نوفمبر 2015 / 11:50 / منذ عامين

قراصنة يهاجمون سفينة بولندية قبالة ساحل نيجيريا ويخطفون 5 من طاقمها

وزير الخارجية البولندي فيتولد فاشيكوفسكي - صورة من ارشيف رويترز.

وارسو (رويترز) - قالت السلطات البولندية إن مسلحين هاجموا سفينة شحن تملكها شركة بولندية قبالة سواحل نيجيريا وخطفوا قبطان السفينة وأربعة بحارة من طاقمها في أول حادث من نوعه في نحو عام في أحد أكثر الممرات الملاحية خطورة في العالم.

وقالت شركة يوروافريكا التي تقوم بتشغيل السفينة إن مسلحين على متن زورقين صعدوا الى سفينة الحاويات شافير التي ترفع العلم القبرصي ليل الخميس ونهبوها.

وقال وزير الخارجية البولندي فيتولد فاشيكوفسكي في مؤتمر صحفي يوم الجمعة إن الخاطفين لم يعلنوا أي مطالب حتى الآن مشيرا إلى أن حكومته تتواصل مع السلطات النيجيرية.

ومن بين البحارة الذين خطفوا ضباطا آخرين مما جعل ابحار السفينة مستحيلا. وأضاف الوزير "باقي أفراد الطاقم -11 شخصا- ما زالوا في السفينة وهم بخير...تعرضت السفينة لبعض الأضرار."

وتقف السفينة حاليا على بعد نحو 30 ميلا بحريا من الساحل النيجيري. وتعمل الشركة التي تشغلها على توفير طاقم جديد ليقودها إلى المرفأ.

ولم يتسن على الفور الاتصال بالسلطات النيجيرية للتعليق.

ويصنف خبراء أمن البحار المنطقة المقابلة لسواحل نيجيريا على انها من أخطر المناطق في العالم حيث يستهدف قراصنة يتمركزون في هذا البلد عادة ناقلات النفط ويحتجزون رهائن للمطالبة بفدية.

لكن المنطقة لم تشهد هجمات موثقة منذ فبراير شباط عندما صعد قراصنة الى ناقلة نفط خام وقتلوا نائب القبطان اليوناني وجرى احتجاز ثلاثة من أفراد الطاقم رهائن.

وقال ماريك جروبارشيك وزير البحرية البولندي إنه سيُعاد النظر في إجراءات السلامة بالنسبة لجميع الشركات البولندية التي تعمل في المنطقة.

إعداد رفقي فخري للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below