29 تشرين الثاني نوفمبر 2015 / 07:39 / بعد عامين

تقارير: المتهم في حادث كولورادو كان يردد "لا مزيد من أعضاء الأطفال"

كولورادو سبرينجز (كولورادو) (رويترز) - قالت شبكة ان.بي.سي نيوز ووسائل اعلام أخرى نقلا عن مصادر في سلطات إنفاذ القانون إن المتهم بإطلاق النار في مركز طبي للإجهاض تابع لمنظمة (بلاند بيرنتهود) بولاية كولورادو كان يردد عند إلقاء القبض عليه ”لا مزيد من أعضاء الأطفال“.

المسلح المشتبه به في اطلاق النار في مركز طبي للإجهاض تابع لمنظمة (بلاند بيرنتهود) بولاية كولورادو وهو مكبل اليدين يوم 27 نوفمبر تشرين الثاني 2015. تصوير: ريك ويلكينج - رويترز

وأسفر الهجوم عن مقتل ثلاثة أشخاص.

ويبدو أن هذه الكلمات التي تفوه بها المشتبه به روبرت لويس دير (57 عاما) تشير إلى الخدمات الصحية التي تقدمها بلاند بيرنتهود والتي تشمل الاجهاض ودورها في تقديم أنسجة أجنة للباحثين.

وربما تشير الكلمات إلى الدافع المحتمل وراء الحادث الذي وقع يوم الجمعة لكن ان.بي.سي نقلت عن مصادر قولها إن المحققين لم يتأكدوا من الدافع وراء اطلاق النار.

ولم تناقش السلطات الدافع وراء الهجوم الذي وقع في كولورادو سبرينجز كلينك وأسفر عن مقتل شرطي واثنين من المدنيين وإصابة تسعة. وأحالت سلطات انفاذ القانون الاتحادية الأمر إلى الشرطة المحلية. ولم يتسن الاتصال بالشرطة المحلية في كولورادو سبرينجز.

وقالت وزيرة العدل الأمريكية لوريتا لينش في بيان ”هذا الهجوم عديم الضمير لم يكن مجرد جريمة ضد مجتمع كولورادو سبرينجز بل جريمة ضد النساء اللاتي يحصلن على خدمات طبية في بلاند بيرنتهود.“

ومن بين المصابين خمسة من رجال الشرطة وأربعة مدنيين.

إعداد سها جادو للنشرة العربية - تحرير ياسمين حسين

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below