30 تشرين الثاني نوفمبر 2015 / 09:00 / بعد عامين

الأمم المتحدة: الجيش في ميانمار يسرح 53 مجندا دون السن القانونية

جنود من ميانمار اثناء عرض عسكري بمناسبة الاحتفال بالذكرى السبعين لتأسيس القوات المسلحة يوم 27 مارس اذار 2015. تصوير: سوي زيا تون - رويترز

يانجون (رويترز) - قالت الأمم المتحدة إن الجيش في ميانمار سرح يوم الاثنين من الخدمة 53 طفلا ومراهقا في إطار جهود لتطهير صفوفه من جنود تقل أعمارهم عن السن القانونية.

وتتهم جماعات حقوق الانسان منذ فترة طويلة جيش ميانمار بارتكاب انتهاكات مثل تجنيد أطفال والتجنيد الإلزامي للقصر ومصادرة أراض.

ومنذ أن سلم الجيش السلطة لحكومة شبه مدنية في 2011 اتخذ بعض الخطوات لاضفاء الطابع المهني على القوات المسلحة ومن بين ذلك تسريح من تم تجنيدهم دون سن 18 عاما.

وقالت ريناتا لوك ديسالين منسقة الأمم المتحدة للشؤون الانسانية في ميانمار في بيان ”التسريح الذي حدث اليوم جاء نتيجة الجهود المستمرة من جانب حكومة ميانمار والجيش لوضع نهاية لممارسة ضارة تتمثل في تجنيد الأطفال واستغلالهم.“

وسرح الجيش 146 مجندا دون السن القانونية هذا العام و699 منذ أن وقع على خطة عمل مشتركة مع الأمم المتحدة لانهاء استغلال الاطفال في صفوفه.

إعداد سها جادو للنشرة العربية - تحرير منير البويطي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below