2 كانون الأول ديسمبر 2015 / 08:34 / منذ عامين

باكستان تعدم 4 رجال لدورهم في مذبحة بمدرسة تابعة للجيش

بيشاور (باكستان) (رويترز) - قالت مصادر إعلامية وأمنية إن باكستان نفذت يوم الأربعاء أحكام الإعدام في أربعة رجال لدورهم في مذبحة راح ضحيتها 134 طفلا في مدرسة تابعة للجيش بمدينة بيشاور في شمال غرب البلاد العام الماضي.

وهذه هي أول عملية إعدام لمدنيين أدانتهم المحاكم العسكرية في باكستان والتي أنشئت عقب المذبحة بعد تعديل الدستور.

وأكدت تنفيذ أحكام الإعدام ثلاثة مصادر أمنية بينهم اثنان يعملان في كوهات التي أعدم فيها الرجال في ساعة مبكرة هذا الصباح في السجن المركزي المدني بالمدينة.

وأدين الرجال الأربعة وهم حضرة علي ومجيب الرحمن وسبيل وعبد السلام في 13 أغسطس آب الماضي وفقا لبيان عسكري تم إرساله في ذلك التاريخ. وأشير إليهم جميعا بوصفهم أعضاء في جماعة التوحيد والجهاد التي كانت في السابق فصيلا لم يسمع عنه تابع لحركة طالبان الباكستانية.

ووفقا لنفس البيان العسكري صدر حكم بالإعدام على ثلاثة رجال آخرين لدورهم في الهجوم لكن لم تصدر حتى الآن مذكرات بتنفيذ الحكم.

وقتل جميع المهاجمين التسعة في حصار المدرسة التابعة للجيش في بيشاور حيث بلغ عدد القتلى 151 شخصا في 16 ديسمبر كانون الأول 2014. وكان هذا أسوأ هجوم لطالبان على الأراضي الباكستانية.

إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية- تحرير أميرة فهمي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below