2 كانون الأول ديسمبر 2015 / 21:30 / منذ عامين

رئيس مجلس النواب البرازيلي يبدأ إجراءات لمساءلة رئيسة البلاد

ديلما روسيف رئيسة البرازيل أثناء استقبالها لعضوات من فريق كرة اليد الوطني النسائي يوم 25 نوفمبر تشرين الثاني 2015. تصوير أوسلي مارسيلينو - رويترز.

برازيليا (رويترز) - قال إدواردو كونها رئيس مجلس النواب البرازيلي يوم الأربعاء إنه قبل طلبا من المعارضة لبدء إجراءات مساءلة للرئيسة ديلما روسيف.

كانت أحزاب المعارضة الساعية للإطاحة بروسيف قد قدمت الطلب في سبتمبر أيلول. وتتهم تلك الأحزاب الرئيسة التي لا تتمتع بشعبية كبيرة بانتهاك القوانين المالية البرازيلية والتلاعب بالماليات الحكومية لمصلحة إعادة انتخابها في العام الماضي.

وسوف تبت لجنة خاصة تضم أعضاء من كل الأحزاب في أهلية الطلب الذي سيحتاج بعد ذلك إلى موافقة ثلثي أعضاء المجلس - أو 342 عضوا - لوقف الرئيسة عن العمل انتظارا لمحاكمتها على مدى 90 يوما بمجلس الشيوخ.

إعداد مصطفى صالح للنشرة العربية - تحرير محمد عبد العال

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below