4 كانون الأول ديسمبر 2015 / 20:30 / بعد عامين

بلجيكا تناشد المواطنين المساعدة في البحث عن مشتبه بهما في هجمات باريس

بروكسل (رويترز) - ناشد مدعون اتحاديون في بلجيكا المواطنين يوم الجمعة المساعدة في البحث عن رجلين سافرا برفقة مشتبه به رئيسي إلى المجر في سبتمبر أيلول الماضي ويعتقد أنهم على صلة بهجمات باريس.

ضباط شرطة بلجيكيون في سوق ببروكسل يوم 27 نوفمبر تشرين الثاني 2015. تصوير: فرانسوا لينواه - رويترز

وقال المدعون الاتحاديون في بيان إن المشتبه به الهارب صلاح عبد السلام سافر مرتين إلى بودابست في سبتمبر أيلول مستخدما سيارة مستأجرة. وكان عبد السلام في باريس وقت وقوع الهجمات التي كان شقيقه أحد منفذيها الانتحاريين.

وفي التاسع من سبتمبر أيلول أوقف عبد السلام على الحدود النمساوية المجرية وهو يستقل سيارة مرسيدس برفقة رجلين آخرين استخدما بطاقات هوية بلجيكية مزورة باسمي سمير بوزيد وسفيان كيال.

ويمكن الاطلاع على بطاقات الهوية وصور للمشتبه بهما التقطت على ما يبدو من كاميرات مراقبة في موقع الشرطة البلجيكية على الإنترنت.

وقال المدعون الاتحاديون إن نفس الهوية المزورة باسم سفيان كيال استخدمت لاستئجار منزل في مدينة أوفيليه البلجيكية تم تفتيشه في 26 نوفمبر تشرين الثاني.

أما بطاقة الهوية المزورة الأخرى باسم سفيان بوزيد فاستخدمت بعد أربعة أيام من الهجمات لتحويل 750 يورو (817 دولارا) في مكتب لشركة وسترن يونيون في بروكسل إلى حسناء آيت بلحسن التي قتلت في هجوم للشرطة في ضاحية سان دوني في 18 نوفمبر تشرين الثاني.

إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below