7 كانون الأول ديسمبر 2015 / 14:11 / بعد عامين

إيطاليا تعتقل عراقيا يشتبه بأنه ساعد جهاديين على دخول البلاد

باري (إيطاليا) (رويترز) - ألقت شرطة مدينة باري بجنوب إيطاليا القبض على عراقي يشتبه بأنه ساعد 11 إسلاميا متشددا من الأجانب على دخول البلاد ومنها انتقلوا إلى فرنسا وبلجيكا ودول أوروبية أخرى.

وقالت شرطة العمليات الخاصة إن الرجل يدعى ماجد محمد (45 عاما) وإنه حصل على جوازات سفر مزورة لتمكين المتشددين المشتبه بهم من دخول إيطاليا بين مارس آذار وسبتمبر أيلول.

وذكرت الشرطة أن محمد الذي أفرج عنه العام الماضي بعد أن قضى عشرة أعوام في السجن لضلوعه في الإرهاب الدولي أوجد مسكنا مؤقتا للمتشددين المشتبه بهم الذين جاءوا من باكستان ومصر وإيران والمغرب وتركيا.

وأضافت أن الرجل له صلة بإمام كان يعيش في ضاحية مولينبيك في بروكسل لكنها لم تقل إن كانت هناك أي صلة مباشرة للأمر بهجمات باريس يوم 13 نوفمبر تشرين الثاني التي راح ضحيتها 130 شخصا.

وزادت إيطاليا مراقبتها للأشخاص الذين يشتبه بأنهم إسلاميون متشددون بعد هجمات باريس.

وطردت إيطاليا في الأيام القليلة الماضية أربعة مغاربة يشتبه في أنهم روجوا للجهاد واعتقلت أربعة من كوسوفو يشتبه بأنهم جزء من خلية جهادية وجهت تهديدات للبابا فرنسيس وتنشر الفكر المتشدد.

إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير ياسمين حسين

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below