8 كانون الأول ديسمبر 2015 / 12:06 / بعد عامين

البابا يبدأ احتفالات العام المقدس وسط اجراءات أمن غير مسبوقة

مدينة الفاتيكان (رويترز) - خضع عشرات الالاف من أتباع الكنيسة الكاثوليكية لاجراءات أمن غير مسبوقة في التاريخ الحديث في الفاتيكان مع بدء البابا فرنسيس احتفالات العام المقدس بدعوة لتجاوز ”الخوف والفزع“.

ضباط إيطاليون يجرون فحوصات أمنية قبل بدء البابا فرنسيس احتفالات العام المقدس في الفاتيكان يوم الثلاثاء. تصوير: توني جنتيل - رويترز

وبدأ البابا رسميا احتفالات العام المقدس الذي يطلق عليه أيضا اسم فترة الغفران بفتح الباب المقدس لكاتدرائية القديس بطرس المغلق عادة بعد أن أقام القداس.

وكان من المتوقع ان يجتذب العام المقدس الملايين الى روما لكنه يبدأ الان بعد الهجمات التي وقعت في العاصمة الفرنسية باريس وولاية كاليفورنيا الامريكية.

ومنذ الساعات الأولى من الصباح فتش رجال الشرطة المصلين والصحفيين والدبلوماسيين بل القساوسة أيضا لدى دخولهم منطقة تبعد عدة بنايات من ساحة القديس بطرس.

وقال قائد شرطة روما فرانكو جبرييلي ”خطر الارهاب لن ينخفض أبدا الى الصفر لا نستطيع ان نوفر أمنا مطلقا لكننا نعمل لنصل الى مستوى الامن الذي يطلبه الناس وعن حق.“

وفي القداس حث البابا أتباعه على الشجاعة في حياتهم الروحية واليومية وقال ”دعونا نضع جانبا كل خوف وفزع لانهما لا يناسبان الرجال والنساء المحبوبين. وبدلا من ذلك دعونا نشعر بفرح لقاء الرحمة الإلهية التي تبدل كل شيء.“

إعداد أميرة فهمي للنشرة العربية - تحرير علا شوقي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below