11 كانون الأول ديسمبر 2015 / 17:18 / منذ عامين

رئيس وزراء فرنسا: فوز اليمين المتطرف سيفتح الباب لحرب أهلية

رئيس وزراء فرنسا مانويل فالس في البرلمان بباريس يوم التاسع من ديسمبر كانون الأول 2015. تصوير: شارل بلاتيو - رويترز.

باريس (رويترز) - حذر رئيس وزراء فرنسا مانويل فالس يوم الجمعة من انزلاق البلاد إلى ”حرب أهلية“ إذا فاز حزب الجبهة الوطنية المنتمي لليمين المتطرف في انتخابات محلية ستجرى جولتها الأخيرة في مطلع الأسبوع المقبل وتمثل مؤشرا لانتخابات الرئاسة 2017.

ويخوض فالس الذي يقود حكومة الاشتراكيين معركة ضارية لإبقاء مارين لوبان زعيمة حزب الجبهة بعيدا عن السلطة حتى انه دعا المنتمين لليسار لدعم مرشحي التيار الرئيسي لليمين في مناطق يمكن لمعسكر لوبان تحقيق انتصارات بها.

وقال فالس ”وصلنا للحظة تاريخية الأساس فيها بالنسبة لبلدنا هو الاختيار بين خيارين. أحدهما اليمين المتطرف الذي يمثل الانقسامات بشكل أساسي.. انقسام قد يؤدي لحرب أهلية.“

وأضاف في مقابلة إذاعية أن الخيار الآخر هو التصويت لما يسميه الفرنسيون قيم الجمهورية أي بلد منفتح للناس من ثقافات متنوعة ما داموا يقبلون القواعد الأساسية والسلطة في هذا البلد العلماني.

وحصل حزب الجبهة الوطنية المعادي للمهاجرين والمعارض للاتحاد الأوروبي والراغب في التخلي عن العملة الأوروبية الموحدة على أكبر عدد من الأصوات بنسبة 27.7 بالمئة في الجولة الأولى من التصويت يوم الأحد الماضي.

إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية - تحرير احمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below