12 كانون الأول ديسمبر 2015 / 16:07 / منذ عامين

انتهاء محادثات عالية المستوى بين شطري كوريا دون اتفاق

سول (رويترز) - انتهت أول محادثات رفيعة المستوى بين الكوريتين منذ توقيع اتفاق في أغسطس آب الماضي لإنهاء مواجهة مسلحة على الحدود دون نتيجة حاسمة يوم السبت ولم يتحدد موعد لاجتماع آخر.

وقال هوانج بوجي رئيس وفد كوريا الجنوبية للصحفيين بعد المحادثات إن البلدين لم يصدرا بيانا مشتركا.

وقال هوانج إن بيونجيانج ضغطت لاستئناف الرحلات عبر الحدود من منتجع جبل كومجانج الذي يقع إلى الشمال مباشرة من المنطقة الحدودية منزوعة السلاح والتي توقفت في 2008 بعد حادث إطلاق نار أودى بحياة سائحة من كوريا جنوبية.

وتمسكت كوريا الجنوبية في المقابل بقضية العائلات التي فرقتها الحرب الكورية وطالبت بلم شمل العائلات.

ونقلت وكالة أنباء يونهاب الكورية الجنوبية عن هوانج قوله ”ركزت كوريا الشمالية بقوة على مسألة السياحة في جبل كومجانج.. وطالبت باتفاق لإعادة حركة السياحة بوصفها أولوية.“

وسعت كوريا الجنوبية للحصول من جارتها الشمالية على ضمانات بسلامة زوار المنتجع.

وبعد المفاوضات أنحت كوريا الشمالية باللائمة في تعثر المحادثات على جارتها الجنوبية.

وقالت وكالة الأنباء المركزية الكورية وهي الوكالة الرسمية في كوريا الشمالية إن سول رفضت مناقشة قضايا جوهرية بينها استئناف الزيارات للمنتجع وتمسكت بمواقف غير عادلة.

ويمثل الخلاف على الرحلات إلى جبل كومجانج الذي كان يوما مصدر دخل أساسي لكوريا الشمالية الفقيرة أحد القضايا العالقة التي لا تزال تثير التوتر في العلاقات بين البلدين.

إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below