15 كانون الأول ديسمبر 2015 / 08:29 / بعد عامين

المتمردون الماويون في الفلبين يعلنون هدنة بمناسبة عيد الميلاد

مانيلا (رويترز) - أعلن المتمردون الماويون بالفلبين يوم الثلاثاء وقفا لإطلاق النار مدته 12 يوما بمناسبة عيد الميلاد وطلبوا من وحداتهم وقف الهجمات على الأهداف العسكرية والشركات العاملة في القطاعات المختلفة.

وتسبب الصراع في مقتل أكثر من 40 ألف شخص وأوقف النمو في مناطق الريف الغنية بالموارد. وينشط جيش الشعب الجديد الجناح المسلح للحزب الشيوعي في المناطق الشرقية والجنوبية في الأساس.

وقال كبير مفاوضي المتمردين لويس جالاندوني في بيان نشر على موقعهم الإلكتروني إن وقف إطلاق النار من جانب واحد سيستمر من 23 ديسمبر كانون الأول إلى الثاني من يناير كانون الثاني.

وقال جالاندوني وهو قس كاثوليكي سابق عمل في هولندا ”أمر وقف إطلاق النار هذا صدر تضامنا مع شعب الفلبين الذي اعتاد الاحتفال بعيد الميلاد ورأس السنة الميلادية.“

وأضاف أن الهدنة ستسمح للمتمردين أيضا بالاحتفال بالذكرى السابعة والأربعين لتأسيس الحزب الشيوعي في الفلبين. ويخوض الحزب حرب عصابات منذ 45 عاما للإطاحة بنظام الحكم.

إعداد أميرة فهمي للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below