4 تشرين الثاني نوفمبر 2016 / 14:57 / بعد عام واحد

شتاينماير: المعركة ضد الإرهاب ليست مبررا لإسكات المعارضة السياسية في تركيا

وزير الخارجية الألماني فرانك فالتر شتاينماير في ستراسبورج في مقر مجلس أوروبا يفرنسا يوم 13 أكتوبر تشرين الأول 2016. تصوير: فينسنت كيسلر - رويترز.

برلين (رويترز) - أدان وزير الخارجية الألماني فرانك فالتر شتاينماير يوم الجمعة هجوما بسيارة ملغومة في جنوب شرق تركيا قتل ثمانية أشخاص لكنه قال إن معركة أنقرة ضد الإرهاب لا يجوز استخدامها لتبرير إسكات المعارضين السياسيين.

وأبلغ شتاينماير الصحفيين بعد اجتماع مع وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون ”المعركة ضد الإرهاب لا يمكن أن تستخدم كمبرر لإسكات المعارضة السياسية أو حتى وضعهم خلف القضبان.“

وفي إشارة إلى أنه دافع دائما عن رغبة تركيا في الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي قال شتاينماير إن الحكومة التركية بحاجة إلى أن تكون واضحة بشأن الاتجاه الذي تسلكه وما سيعنيه ذلك لعلاقتها مع الاتحاد.

وأبلغ جونسون الصحفيين أن تركيا شريك مهم في المعركة المشتركة ضد الرئيس السوري بشار الأسد لكن بريطانيا وألمانيا لديهما أيضا بواعث قلق جدية بشأن تعامل أنقرة مع وسائل الإعلام وإنهما تعبران الآن عنها.

إعداد وجدي الالفي للنشرة العربية- تحرير محمد اليماني

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below