7 تشرين الثاني نوفمبر 2016 / 09:43 / بعد عام واحد

تراجع بان للمركز الثاني في استطلاع حول أبرز مرشح لرئاسة كوريا الجنوبية

بان جي مون الأمين العام للأمم المتحدة في سويسرا يوم الاثنين. تصوير: بيير البوي -رويترز

سول (رويترز) - أوضحت نتيجة استطلاع للرأي حول أبرز المرشحين لتولي رئاسة كوريا الجنوبية وسط فضيحة سياسية تعصف بالرئيسة الحالية تراجع بان جي مون الأمين العام للأمم المتحدة إلى المركز الثاني بين أبرز المرشحين للمنصب.

وكان بان هو أبرز مرشح لتولي منصب رئيس كوريا الجنوبية إذا قرر خوض الانتخابات إلا أن مؤسسة ريالميتر لاستطلاع الرأي قالت إن تأييده تراجع في الاستطلاع الذي أجري الأسبوع الماضي إلى 17.1 في المئة وهي المرة الأولى التي يتراجع فيها بان عن المركز الأول منذ يونيو حزيران عندما بدأت مؤسسات استطلاع الآراء ضم اسمه بين المرشحين المحتملين.

وكان من المتوقع أن ينضم بان إلى حزب ساينري الذي تنتمي له رئيسة كوريا الجنوبية باك جون هاي إذا قرر ترشيح نفسه للمنصب في الانتخابات المقررة عام 2017.

وأوضح الاستطلاع التي ضم آراء 2528 شخصا تقدم مون جاي إن المرشح المحتمل من حزب كوريا الديمقراطي المعارض على بان بحصوله على 20.9 في المئة من الأصوات.

وكانت شعبية رئيسة كوريا الجنوبية باك اهتزت جراء فضيحة تتعلق بصديقتها تشوي سون سيل التي يشتبه أنها استغلت قربها من الرئيسة للتدخل في شؤون الدولة.

إعداد علا شوقي للنشرة العربية - تحرير سها جادو

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below