9 تشرين الثاني نوفمبر 2016 / 01:44 / منذ عام واحد

بريطانيا تتعهد بتبادل المعلومات مع اسكتلندا وويلز وأيرلندا الشمالية

لندن (رويترز) - تعهدت الحكومة البريطانية يوم الأربعاء بتبادل المعلومات مع اسكتلندا وويلز وأيرلندا الشمالية في إطار سعيها لتشكيل موقف تفاوضي مشترك لخروج البلاد من الاتحاد الأوروبي مع الحفاظ على تماسك المملكة المتحدة.

رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي تتحدث في لندن يوم الثاني من نوفمبر تشرين الثاني 2016. صورة لرويترز من ممثل لوكالات الأنباء.

ويستهدف هذا التعهد الحكومة الاسكتلندية على نحو خاص وإن كانت كل الحكومات المعنية تريد أن يكون لها رأي في صياغة علاقات بريطانيا في المستقبل بعد تصويت البريطانيين في 23 يونيو حزيران لصالح الخروج من الاتحاد.

وترغب رئيسة وزراء بريطانيا تيريزا ماي في بدء عملية تفاوض بشأن الخروج تستمر عامين بحلول نهاية مارس آذار مما يمهد لتحرك غير مسبوق للانفصال عن أكبر شريك تجاري لبريطانيا.

وسيلتقي ديفيد ديفيز وزير الخروج من الاتحاد الأوروبي في بريطانيا مع نظرائه في المناطق المكونة للمملكة المتحدة في لندن لاحقا وسيعرض المشاركة في تحليل القضايا الكبرى والدعوة إلى تقديم مساهمات ستساعد على تشكيل موقف الحكومة التفاوضي.

وقال ديفيز في بيان ”أود التأكيد على التدفق الحر والموثوق به للمعلومات المهمة بين كل الأطراف المعنية.“

وأضاف ”لذلك نسأل الإدارات المعنية تقديم تحليلاتها إلينا للمساعدة في صياغة أولوياتنا للتفاوض مع الاتحاد الأوروبي وسنطلعها على أحدث ما نفكر فيه.“

ولم يوضح البيان ما هو نوع التحليل الذي ترغب الحكومة في الحصول عليه أو ما تنشده من الآخرين. وذكر أن ديفيز سيوضح كيف ستلعب ”القطاعات الكبرى“ دورا مهما في مفاوضات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

إعداد ياسمين حسين للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below