فوز الجمهوريين بأغلبية أكبر في انتخابات حكام الولايات

Wed Nov 9, 2016 8:20am GMT
 

ونستون-سالم (نورث كارولاينا) (رويترز) - عزز الجمهوريون في الولايات المتحدة الأغلبية التي يتمتعون بها في انتخابات حكام الولايات التي شهدت يوم الثلاثاء اختيار حكام 12 ولاية.

ومع ذلك جاءت النتائج متقاربة للغاية في سباق محط الأنظار في ولاية نورث كارولاينا وقد لا تعلن النتيجة النهائية حتى الأسبوع المقبل.

وأعلن روي كوبر المدعي العام الديمقراطي في تلك الولاية فوزه بعد أن حقق تقدما بسيطا على المحافظ الحالي بات مكروري الذي عرقل مسيرته رد الفعل السلبي على قانون اعتمده يقيد حرية من تحولوا من جنس لآخر في استخدام الحمامات ويقيد الضمانات التي تحمي المثليين والسحاقيات من التمييز ضدهم.

غير أن مكروري قال لأنصاره يوم الأربعاء إن عملية فرز الأصوات قد تستمر حتى يوم 18 نوفمبر تشرين الثاني الجاري.

وأظهرت نتائج غير رسمية للانتخابات في الولاية أن ما يفصل بينهما 4400 صوت فقط.

ومددت الولاية ساعات التصويت في ثماني مراكز بمقاطعة ديرهام بعد أن ظهرت مشاكل في عملية التصويت الالكتروني خلال يوم الأربعاء.

وفاز الجمهوريون في ميزوري وفيرمونت في انتخابات لم تكن نتائجها محسومة. ولم يعلن فائز حتى الساعات الأولى من صباح يوم الأربعاء في ولاية نيوهامبشير التي كانت النتائج فيها متقاربة.

ومع ذلك لا يتوقع أن تغير النتائج على مستوى البلاد بشكل كبير تقدم الجمهوريين على الديمقراطيين بواقع 31 مقابل 18 في مناصب الحكام قبل يوم الانتخابات. ولولاية ألاسكا حاكم مستقل.

وانتزع فيل سكوت مساعد حاكم فيرمونت الجمهوري الفوز على الديمقراطية سو مينتر التي تولت من قبل منصب وزيرة النقل في الولاية وذلك رغم أن الولاية صوتت بأغلبية ساحقة للمرشحة الديمقراطية هيلاري كلينتون في سباق انتخابات الرئاسة.   يتبع

 
داعمة للمرشحة الديمقراطية لانتخابات حاكم ولاية نيفادا كاثرين كورتيز في لاس فيجاس يوم الثلاثاء. تصوير: ديفيد بيكر -رويترز