15 تشرين الثاني نوفمبر 2016 / 18:27 / بعد عام واحد

الشرطة تشتبك مع محتجين في أثينا أثناء زيارة أوباما

أثينا (رويترز) - أطلقت الشرطة اليونانية الغاز المسيل للدموع على محتجين في مسيرة في أثينا أثناء زيارة للرئيس الأمريكي باراك أوباما يوم الثلاثاء.

محتجون يهربون من الغاز المسيل للدموع الذي أطلقته الشرطة في اثينا يوم الثلاثاء. تصوير: الكيس قنسطنطنيدس - رويترز.

وخرج نحو سبعة آلاف شخص بينهم محتجون ملثمون وأعضاء من جبهة النضال العمالي (بامي) المنتمية للحزب الشيوعي في مسيرة في شوارع وسط أثينا حاملين لافتات مكتوب عليها ”غير مرغوب فيه!“.

واشتبكت الشرطة مع المحتجين بعد أن حاولوا كسر الطوق الأمني للوصول إلى مبنى البرلمان والسفارة الأمريكية. وألقى بعض المحتجين قنبلتين حارقتين على الشرطة قبل التفرق إلى الشوارع المجاورة قرب ميدان سينتاجما أكبر ميادين العاصمة.

وفي احتجاج منفصل في مدينة سالونيك الشمالية أحرق متظاهرون العلم الأمريكي.

وتأتي زيارة أوباما قبل يومين من ذكرى انتفاضة طلابية عنيفة عام 1973 ساعدت في الإطاحة بالمجلس العسكري الذي حكم البلاد بين عامي 1967 و 1974 والذي دعمته الحكومة الأمريكية.

ووصل أوباما -الذي سيخلفه دونالد ترامب في يناير كانون الثاني- إلى اليونان يوم الثلاثاء في آخر جولة خارجية له كرئيس للولايات المتحدة.

إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير مصطفى صالح

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below